..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إتحاد الأدباء الكرد وعلاقته باتحاد أدباء وكتاب العراق (20) الحلقة الاخيرة

مصطفى صالح كريم

*  بعد تحرير العراق وعودة الأدباء العراقيين الى الظهور العلني في الساحة الأدبية والمحاولات الجادة التي عملوها لاعادة الحياة الى الاتحاد العام للأدباء العراقيين، انتعشت الحركة الأدبية واجتمع شمل الأدباء المغتربين والمنفيين وحتى العراقيين الذين كانوا يعيشون حالة اغتراب. واستطاع الأدباء الحريصون على المسيرة الأدبية في العراق عقد مؤتمر عام وانتخاب المجلس المركزي للاتحاد، هناك بعض الملاحظات لابد من تسجيلها، فمن جهة عقد المؤتمر وجرى الانتخاب وفق القانون المعمول به في زمن صدام حسين وبموجبه ايضاً عين ممثلون للأدباء الكرد في المجلس وفق نظام الكوتا، ومن جهة اخرى تجاهل الاتحاد العام نهائياًُ اتحاد الأدباء الكرد ولم يوجه له الدعوة لحضور ممثليه لا في المؤتمر السابق ولا في المؤتمر الذي عقد في العام الماضي. علماً بأن رئيس واعضاء المجلس كانوا على اتصال بالدكتور عزالدين مصطفى رسول الذي كان آنذاك رئيساً للاتحاد وقد وجهوا اليه الدعوة للحضور في مهرجان الجواهري، وكان حرياً بهم دعوته الى مؤتمرهم العام واستشارته في موضوع اختيار ممثلين للأدباء الكرد لا التعيين من قبلهم.

* حسب معرفتي بطبيعة اعمال هذين الاتحادين اعرف ان اختيار ممثلين عن الكرد تم برغبة المجلس العام وبارادتهم دون استشارة الجهة المعنية التي هي اتحاد الأدباء الكرد، وعلى هذا من الممكن القول بأنه رغم احترامنا الشديد للمعينين بنظام الكوتا في المجلس العام انهم لايمثلون الأدباء الكرد، لأنهم لم يتم انتخابهم من قبل الهيئة الادارية المركزية ولم يقم احد باستشارة الأدباء الكرد حول تعيينهم.

* الآن وفي هذه المرحلة التي تتطلب تظافر الجهود للوقوف بوجه الظلاميين الذين يريدون ان يحجبوا نور الحرية عن الكلمة الصادقة، ينبغي على المجلس العام لاتحاد الأدباء في العراق ان يستعين بالأدباء الذين لهم الخبرة في هذا المجال وبالقانونيين لسن قانون جديد يحل محل القانون الذي كان قد وضع لخدمة السلطة وتقديمه للبرلمان للمصادقة عليه، وفيما يخص وجود ممثلين عن الكرد في المجلس المركزي او عدمه يجب الاتفاق بشأنه مع اتحاد الأدباء الكرد، رغم اني شخصياً لا ارى ضرورة وجود ممثلين عن الأدباء الكرد في المجلس المركزي العام مادام هناك اتحاد خاص ومستقل للأدباء الكرد.

كما ارى ضرورة اعادة الحياة الى اتحاد الأدباء التركمان واتحاد الأدباء السريان لتبقى الاتحادات تعمل لتوحيد صفوف ادبائها وتفعيل مساراتها مع وجوب تنسيق تام مع الاتحاد المركزي.

* وعلى هذا اقترح ان يبادر الاتحاد العام الى عقد اجتماع مشترك مع اتحاد الأدباء الكرد وممثلي الأدباء التركمان وممثلي الأدباء السريان للوصول الى صيغة عملية لكيفية مزاولة اعمال هذه الاتحادات مستقبلاً. 

 

نائب رئيس تحرير صحيفة الاتحاد البغدادية

 

 

 

 

مصطفى صالح كريم


التعليقات




5000