..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الطاحونة الهرمة

سوزان سامي جميل

الليلُ ,

كطاحونةٍ هرمةٍ ,

 يدورُ بيَ ،

يلفظني قشوراً برية .

في آياتهِ المختومةِ بالشمعِ الأسودِ ،

تتبعثرُ كوابيسيَ السرمديةُ .

أغترفُ منها

رحيقاً مُرَّ المذاقِ .

ذات حزنٍ ،

كنتَ توقظُ فيَّ شتاتاً

من زمنِ العويل ،

وترعبُ الطفلةَ التي تسكنني ،

                           فتبكيني مراراً !!!

ألم تُشبعَ ساديَّتكَ ،

وأنتَ تلعقُ بقايا الأنثى منّي ،

وبكلِّ جبروتِ الحمقى ،

تضربُ عظامي بيدٍ من حديد ؟؟

علقمكَ هذا ،

 يُلغي ذائقتي ،

يفنيها .

ارتديتُ شغفي للحياة

ثوباُ من دبابيس ،

وأنتَ تقتنصُ أمنياتي ،

ماردٌ , تغتالُ أحلامي

              بزيفِ الحبِّ وإكسيرِ الفناء .

ليتني ،

     أطويَ صفحاتكَ السقيمةَ

انسلخُ من نسغكَ المتعفن

لتجنحَ ذاتيَ للسِلمِ

تسترخي أعاصيري .

وأقطعه عهداً ،

باستخارةٍ في صلاة ،

أبداً لن أعودَ لعلقمكَ

                 من أجلِ عيونٍ

                 تمقتُ الخوفَ

                 تتوقُ للفضاء

سأُرافقُ ظلّيَ ،

أُراكضُهُ ،

 كأنا في طفولتي ،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك .

 

 

 

 

سوزان سامي جميل


التعليقات

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 17/01/2011 06:54:43
الأستاذ الرائع حمودي الكناني
كثير عليَّ أن تصفني صديقتي وجارتي د.أسماء بالحرير, وهي المرأة الشهد. أشكركما لسمو قلبيكما وتفكيركما , كما قد سررت جدا لاكتشافك هذه السوزان واطلالتك على صفحتي لتنيرها بضياء رأيك الوهاج. بوركت ودمت للصداقة ولمحبيك.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 17/01/2011 04:14:52
المبدع الأستاذ صلاح جمعة
شكرا لك لانك منحت صفحتي هذا المرور العطر. أسعدني اعجابك بالنص.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 17/01/2011 04:10:53
عزيزتي المبدعة فاطمة الفلاحي
نوال السعداوي تصف المرأة بأنها مضطهدة المضطهدين , وهي كائن بشري كبُر على الإيثار وتحمل الألم . سررت لمرورك العذب على سطوري وأشكرك على تعليقك الراقي.

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 16/01/2011 00:04:28
عندما وصلني طلب اضافتك في متصفحي في الفيس قبلت ولكن بقيت متسائلا من تكون هذه السوزان ولكن عندما سرحنا بالحديث انا وصديقتي الوفية اسماء سنجاري مر ذكرك فقلت لها ومن تكون سوزان قالت هي امرأة من حرير ولما اعطتني رابط الطاحونة
الهرمة وجدت كيف ان الحرير حاول ان يلتف عليه حبل قاس اراد ان يسرق منه اللمعان فاقتبست من ذلك الفيض الحريري
،

أطويَ صفحاتكَ السقيمةَ

انسلخُ من نسغكَ المتعفن

لتجنحَ ذاتيَ للسِلمِ

تسترخي أعاصيري .

وأقطعه عهداً ،

باستخارةٍ في صلاة ،

أبداً لن أعودَ لعلقمكَ
============================== يا لرقة الحرير ومتانته ... عاشت يدك التي تستحق الثناء . تحياتي دافئة من ارض كربلاء

الاسم: صلاح جمعة
التاريخ: 14/01/2011 19:32:46
الليل شي"جميل .فهي وحي للشعراء.
الكلمات جيدة ولغةالتعبير جميلة.أتمنى لك التقدم والنجاح

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 14/01/2011 17:06:08
الشاعرة الشفيفة سوزان

صور شعرية راقية التصوير برمزيتها الانيقة رغم السادية التي تعصف بالمرأة الشرقية .. وجدت نصك شفيف البوح ومن روح ندية

احتراماتي

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 11/01/2011 22:54:55
المتألق دوماً سلام نوري
لمرورك عبق القرنفل البري. أسعدتني بهذه الاطلالة الحلوة. دمت أخاً وصديقاً.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 11/01/2011 22:51:56
الأستاذ المبدع علي الزاغيني
ترى الى أي مدى يستطيع الحرُّ تحمل الأستعباد؟ مرورك أسعدني وحطَّ كحمامة بيضاء فوق صفحتي. لا حرمني الله من هذه الاطلالة الجميلة.

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 11/01/2011 17:37:39
ألم تُشبعَ ساديَّتكَ ،

وأنتَ تلعقُ بقايا الأنثى منّي ،

وبكلِّ جبروتِ الحمقى ،

تضربُ عظامي بيدٍ من حديد ؟؟

علقمكَ هذا ،

يُلغي ذائقتي ،

يفنيها .

ارتديتُ شغفي للحياة

ثوباُ من دبابيس ،

وأنتَ تقتنصُ أمنياتي ،

ماردٌ , تغتالُ أحلامي

بزيفِ الحبِّ وإكسيرِ الفناء .

ليتني ،

------------
رائعة سوزان وانت تكسرين جدار الصمت عبر تهجداتك الرائعة

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 11/01/2011 13:49:46
سوزان سامي شاعرتنا الرقيقة

ارتديتُ شغفي للحياة

ثوباُ من دبابيس ،

وأنتَ تقتنصُ أمنياتي ،

ماردٌ , تغتالُ أحلامي

بزيفِ الحبِّ وإكسيرِ الفناء .


بوركت لهذا الابداع
تقبلي مروري واحترامي الكبير

عليالزاغيني

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 11/01/2011 00:17:50
أستاذنا وشاعرنا الكبير عبد الفتاح المطلبي
لايدوم القيد مهما طال , عبارة تعلمتها من المرحوم والدي ودأبت على الإستفادة منها. أسعدتني اطلالتك البهية وقلمك النابض بالجمال دوماً.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 23:51:12
خفيف الظل وسفير النور للنوايا الحسنة فراس الحربي
يبدو أن الشبكة أحسّت بالشبع بعد التهامها لتعليقين من تعليقاتك الجميلة تاركة البقية لنا. دوماً حضورك متميز , وروحك النقية تتجلّى بجمال في اختيارك لذلك المقطع من قصيدتي. أسعدني مرورك الكريم وأدامه الله على كتاباتي.

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 10/01/2011 17:09:46
سوزان سامي جميل
كأنا في طفولتي ،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك .

سلم القلم ولك الالق
والله ايتها النبيلة هذا سادس تعليق انسرق من الشبكة لك ودي وامتناني

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 10/01/2011 17:08:38
سوزان سامي جميل
كأنا في طفولتي ،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك .

سلم القلم ولك الالق
والله ايتها النبيلة هذا سادس تعليق انسرق من الشبكة لك ودي وامتناني

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 10/01/2011 15:09:41
سأُرافقُ ظلّيَ،

أُراكضُهُ،

كأنا في طفولتي،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك.
الشاعرةالمتألقة سوزان سامي جميل، هذه القطعة من القصيدة ، بها ما يؤهلها لأن تكون قصيدة منفردة، إذ لم يبق غير ضل المرأة سالما من انتهاك سطوة اللآخر لتركض معه الشاعرة نحو عوالم القيم الكبرى بقوةو رقة و نقاء، دمت للشعر الجيد، احترامي الكبير

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 10/01/2011 11:27:01
سأُرافقُ ظلّيَ ،

أُراكضُهُ ،

كأنا في طفولتي ،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك .
سوزان سامي جميل
رغم ارسالي للتعليق مرتين
لكن غير موجود لعن الله الشبكة
سلمت اناملك ايتها الاخت النيرة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 10/01/2011 11:26:32
سأُرافقُ ظلّيَ ،

أُراكضُهُ ،

كأنا في طفولتي ،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك .
سوزان سامي جميل
رغم ارسالي للتعليق مرتين
لكن غير موجود لعن الله الشبكة
سلمت اناملك ايتها الاخت النيرة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 05:59:57
الأخ الرائع والشاعر المتألق شينوار ابراهيم
لماذا يحيا الرجل بسعادة على حساب شقاء المرأة؟ ولماذا لا يصلان الى نقطة تلاقي واحدة بدون سادية أحدهما وماسوشية الآخر؟ النص المتألم ينبع من نفس متألمة. أشكر لك مرورك الكريم.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 05:54:55
الرائعة والمبدعة إلهام زكي خابط
يصل الإجحاف أحيانا بحق المرأة حد حرمانها من البوح بمشاعرها, وإلاّ كان مصيرهاالذل والهوان. كان الله في عون المرأة عموما والعراقية خصوصاً, فهي رمز العطاء الزاخر , الدائم والصامت. أشكرك على مروروك ,وأدام الله علي هذه الاطلالة الحلوة.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 05:49:03
المتألق دوماًالشاعر د.عبد اللطيف
تتجلى صور الإبداع عادة عندما يشتدُّ الألم, دام مرورك وتعليقك الرائعين.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 05:13:38
أستاذي ونور عيني شاعر الزرقة جلال جاف
هل من إبداع بعد إبداعك ياسيدي؟ تقييمك الجميل يبهج نفسي ويذكيها. لك كل الإعتزاز والإجلال ولقلمك كل الألق والتوهج. دام مرورك الكريم.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 05:10:11
صديقتي وأخيتي د.أسماء الرائعة
لولا مقاومة النفس البشرية للظلم والظلام لما تحررت الشعوب والامم .أهدي جنائن صداقتنا ورود اعتزازي بك. دام لي مرورك العذب الرقيق كنسمة الصيف.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 05:05:43
الأستاذ المتألق صالح البدري
نحن من يقبل أو يرفض سيادة الألم , لكن في زمن ما ومكان ما , تثور النفس الكريمة وتنادي بالإنعتاق. هذا هو الإنسان الحر الذي خلقه الله سبحانه حرّاً. إقبل من قمر محبتي شعاعه الدائم الضياء.أسعدني مرورك الطيب.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 04:59:21
الأخ والصديق الرائع الشاعر تحسين عباس
بتعليقك السامي هذا تعلو كلماتي حتى تناطح السحاب , اعتدناياصديقي أن نكتم الألم في زمن ومكان كان الألم فيه نديمنا, وحتى بعد تحرر نفوسنا المسكينة منه , بتنا نشتاقه ونبحث عنه؛ لاأدري لماذا لا نبحث هكذا عن الفرح أيضاً؟.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 04:54:35
الأخ الشاعر المتألق لوران خطيب
ينطق قلمك صوراً لا تغيب عن البال, حتى في تعليقاتك تزهو عالياً بأجنحة من الحرير. الحزن واحتناالتي كبرنا فيها ونهلنا منها حتى أدمناها. دام لي مرورك العذب.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 10/01/2011 04:50:11
المبدع والأخ الشاعر علاء سعيد
لك ,في تجوالك بين سطوري ,مني كل الود. ترانيمك العذبة زادت قصيدتي ألقاً ورفعة. الحزن ياسيدي يتلبسنا كشيطان قديم , هذا قدرنا اللا خلاص منه. أهدي سنادين أخوَّتك أزهار محبتي.

الاسم: شينوار ابراهيم
التاريخ: 09/01/2011 21:57:57
بوح شفيف غاليتي سوزان سامي جميل
أجدت وأبدعت
سلمت اناملك لما ترجمت من غياهب خيالك
تحية كبيرة لك بحجم محبتي

احترامي وفيض مودتي

اخوكم
شينوار ابراهيم

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 09/01/2011 19:57:22
ألم تُشبعَ ساديَّتكَ ،

وأنتَ تلعقُ بقايا الأنثى منّي ،

وبكلِّ جبروتِ الحمقى ،

تضربُ عظامي بيدٍ من حديد ؟؟
ـــــــــــــــ
عزيزتي هذه السادية يمتلكها كثير من الرجال
قصيدة جميلة جدا و تحمل الكثير من معاناة المرأة الشرقية وخصوصا العراقية
دمت مبدعة
حبي وتقديري
إلهام

الاسم: د.عبداللطيف الجبوري
التاريخ: 09/01/2011 18:12:51
سأُرافقُ ظلّيَ ،

أُراكضُهُ ،

كأنا في طفولتي ،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك .

سيدتي هذا الابداع في الرؤيا والتصوير الرمزي جميل ونادر ..عشت دوما

الاسم: د.عبداللطيف الجبوري
التاريخ: 09/01/2011 17:44:54
عشت ابدا

الاسم: جلال جاف
التاريخ: 09/01/2011 17:17:49

سأُرافقُ ظلّيَ،

أُراكضُهُ،

كأنا في طفولتي،

بخطىً نحو الشمس

بجناحي نسرٍ،

ونقاءِ ملاك.



الشاعرة المبدعة والقاصة الرائعة الغالية
سوزان سامي جميل.
نص اكثر من رائع.أدام هذا الأبداع والتالق الى الابد.
دمت للأبداع.

ألازرق

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 09/01/2011 15:36:56
نعم. لابد من عدم قبول من لاينتصر لإنسانيتنا وإنسانيته.

تحياتي وشكري للجارة العزيزة الشاعرة سوزان سامي جميل.

أسماء

بخطىً نحو الشمس

الاسم: صالح البدري
التاريخ: 09/01/2011 15:11:19
( الطاحونة الهرمة ) قصيدة إنثى تطحن همومها بسخاء وتتحدى ، لتعزف على نايها رقة شاعرها وإمكانية خلاصها من هذا الليل الأسود الذي يلف سمائها . لكنها واثقة من التجاوز والوقوف على قدميها من جديد .
الصديقة سوزان سامي جميل : تقبلي كلماتي ومروري وإعجابي .

الاسم: تحسين عباس
التاريخ: 09/01/2011 13:50:26
الصديقة الشفافة والشاعرة الرفرافة /سوزان سامي جميل

نصك ارغمني للمتابعة واسرني في حزنهِ // لكني التمست رغم تألمكِ في جغرافية النص أن تأنيبكِ رقيق رغم المعاناة الموجودة في النص وهذا مايدل على سماحتك الواقعية .

فشكرا لك على هذا الابداع الذي امتعنا كثيرا وحملنا عميقا الى عالم الروح .

الاسم: لؤران خطيب كلش
التاريخ: 09/01/2011 12:45:20

المبدعة الجميلة الأستاذة الرائعة سوزان

نص فيه من الحزن والأسى جعلني أتألم

لكِ حبي لكِ قلبي اسكنيهافقلبي كجزيرة صغيرة وسماواته

رطب تزينها أسراب القطا دونما خوف أو تردد

ودعي الأحزان وأسكنيها .

القامشلي

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 09/01/2011 11:32:09
الليل سفينة الابحار في ظلكَ
حين يموجها البحر و يكسر اشرعتها

الرائعة ذات حسٍ جنوني في اخذي الى متاهات صومعتكِ الى سركِ الى لغتكِ العصية على مسامعي فيقف ذهولي سؤال يحيرني كيف جرى القلم و حروفكِ تكتال الحزن صور متلاحقة لوردةٍ تخاف من يد الحب ان تقطفها .

لكلماتكِ سر في التحليق عالياً سيدتي المبدعة
احترامي و مناي




5000