..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مركز نينوى لحقوق الإنسان.. نشاطات متميزة وطموح لتقديم المزيد

جعفر التلعفري

 

حوار وتصوير: جعفر التلعفري/ مدير مكتب مركز النور في تلعفر

تقوم منظمات المجتمع المدني بدور رقابي وإنساني ملحوظ، للتخفيف من كاهل المواطن المثقل بهموم الحياة ومتاعبها الكثيرة، و"مركز نينوى لحقوق الإنسان" احد هذه المنظمات التي تقوم بنشاطات ثقافية واجتماعية متميزة، سنتعرف عليها في هذا اللقاء مع رئيس المركز علي أكبر عبو..

-    في البداية نود أن تقدم لنا نبذة موجزة عن مركزكم؟

•-    مركز نينوى لحقوق الإنسان، منظمة مجتمع مدني مجازة من قِبل دائرة منظمات المجتمع المدني في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، تأسس في أيلول 2005 ويُعنى بكل تفاصيل حياة المواطنين ومشاكلهم ومعاناتهم، ويسعى لإعادة الحقوق لأصحابها وتأمين التعويض للمتضررين منهم عن الأضرار الناجمة، والعمل على إزالة الآثار السلبية التي تركتها الأنظمة المتعاقبة في نفوس العراقيين.

•-         ما الأهداف التي يسعى مركزكم تحقيقه؟

•-    نسعى لتعزيز حقوق المتضررين من النظام السابق والأنظمة المتعاقبة، وعمل مشاريع تخدم المواطنين، وتوضيح فكرة الديمقراطية وحقوق الإنسان للمجتمع، وإيجاد الحلول للممارسات التعسفية، ومساعدة الفقراء والمحتاجين والمعاقين والأطفال المتشردين، وتحقيق الاندماج القومي والمذهبي في العراق، وإيجاد حلول لقضايا المهجرين والمرحلين، ومحاولة تمكين المرأة من أخذ حقوقها وخوض الساحة السياسية وتعزيز مكانتها، والتنسيق مع المنظمات الدولية بشأن الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان، ومراقبة أداء الحكومة ومواجهة الفساد الإداري والمالي، ومد جسور التعاون مع المنظمات المحلية والدولية في مجال إعادة الاعمار، والسعي لإيجاد فرص عمل لمواجهة البطالة.

•-         ما ابرز النشاطات التي قام بها مركزكم؟

•-    قمنا بجمع عشرات الأضابير الخاصة بالمتضررين وتوزيع معونات غذائية لعشرات العوائل المتعففة، وزيارة السجون والمعتقلات والاطلاع على أحوالهم، حيث تمكنا من إطلاق سراح 64 متهماً بريئاً بالتعاون مع أجهزة التحقيق، ونصبنا 80 خيمة لإيواء المهجرين، كما وزعنا 1400 حقيبة للأيتام في 46 مدرسة ابتدائية، وتقديم أدوية ومستلزمات طبية للمراكز الصحية بقيمة نحو 40 ألف دولار أمريكي وبالتعاون مع الهلال الأحمر التركي، كما أقمنا عدة ورش عمل حول حقوق الإنسان والتسامح الديني، ونظمنا دورات في الحاسوب للشباب، كما ساهمنا في بناء عدد من الدور السكنية المهدمة، ونظمنا عدة مؤتمرات للمصالحة الوطنية.

•-  ما الذي يميز منظمتكم عن منظمات المجتمع المدني الأخرى في محافظة نينوى؟

•-    مركزنا أصبح عضواً في شبكة السلم العراقية التي اختارت من كل محافظة منظمة واعتبرت مدراءها خبراء في حل النزاعات القومية والطائفية والسياسية في العراق، وهذه الشبكة مدعومة من معهد السلام الدولي ولها تنسيق مع الحكومة العراقية.

•-  هل هناك تنسيق بينكم وبين المؤسسات الرسمية والمنظمات المدنية؟

•-    نعم هناك تعاون مع الدوائر والمؤسسات الحكومية والأجهزة الأمنية، ونحن نقوم بدور رقابي ونرفع تقارير عن الأمور المخالفة لمبادئ حقوق الإنسان إلى الجهات المعنية، كما أن هناك تعاون مع المنظمات المدنية المحلية منها والدولية.

•-  حدثنا عن الهيكل التنظيمي لمركزكم.

•-    المركز يتشكل من رئيس ونائب ومدراء للشؤون الإدارية والمالية والعلاقات والإعلام ومنسقة برامج وعدد من المتطوعين، ويضم المركز مكاتب الإعلام والشؤون القانونية، وشؤون المرأة، والفقراء والبطالة، والشباب والرياضة، والشهداء والمفقودين، ومكتب تعزيز التسامح الطائفي والقومي لحل النزاعات.

•-  كلمة أخيرة.

•-    مركز فقدَ عضوين ناشطين جراء أعمال العنف، إلا أن ذلك لم يثنينا عن مواصلة النشاط، ولا يسعنا في نهاية هذا اللقاء إلا أن أقدم شكري الجزيل لموقع (النور) على اهتمامه ونهجه الإعلامي المعتدل.

 

 

 

 

جعفر التلعفري


التعليقات

الاسم: علي عبو
التاريخ: 13/01/2011 21:29:33
تحية للمبدع الاعلام جعفر التلعفري

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 06/01/2011 14:28:58
جعفر التلعفري
وانت واسع النطاق في كل نشاط ايها النقي دمت لي رائعا

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000