..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الكويتيين لن ينسوا الغزو الصدامي لهم

عزيز الحافظ

كعراقيين نتفهم بعد مرور 20 عاما على 2/8 أن الكويتيين لن ينسوا الغزو الصدامي لهم فهو منسوب حصرا لنزوته ولايمكن ولو نحن كشعب مغلوب على إمره وقتها،كناأدواتا للغزو الإجبارية ،أنْ يُنسب لنا كشعب تبعات تلك الخطيئة الكبرى.اليوم بلغت التعويضات التي تسلمتها الكويت 30 مليار دولار وهو مبلغ ليس بالسهل المرور على ضخامة  لفظه في الأفواه التي تتلعثم ببضعة دولارات!لو تم استخدامه في تنمية البلد المدمر ما قبل الاحتلال وما بعده. ولكن مجلس النواب الكويتي يرفض مع كثرة الزيارات العراقية والعلاقات القديمة مع قوى المعارضة العراقية والتي تسلمت السلطة، يرفض إطفاء الديون ويرفض كبت الغلّ الذي نشاهده في وجوه البعض  من النواب والذي تذكره الشفاه بلا وجل وكأننا لازلنا في حالة حرب مع سطوع إستمرار حالة الحلب! لم تتقدم دولة الكويت نحونا بخطوة لرأب الصدع لازلنا نعاني حتى في التأشيرات الدبلوماسية الحدودية.. لازال الصياديون العراقيون يعانون من المضايقات البحرية الكويتية لازال المزارعون في المناطق الحدودية يعانون من شطط البعض الحدودي لازال هناك اتهام بأن حفر الآبار المشتركة بشكل مائل وكأنه قنينة بيبسي شهية لا تنضب يرتوي بها طرف واحد!لم تنطفيء جذوة بعض الذي جرى في نفوس الكويتيون وهناك من العراقيين وربما بإيحاء البعثيين من يدري يقولون أن دمار بلادنا بعد الاحتلال تم بأموال التخريب الكويتي اي بشراء الذمم المريضة في مجتمعنا الذي ليست كل القيم عند بعضه ناهضة.الآن لدينا سفير معتمد هناك ولدينا بحجم المحيط الأطلسي من التبعات القانونية والأخلاقية كقضايا المفقودين التي سببها الدمار الصدامي للكويت الجارة ولكن هل هناك في الآفاق حلا يطوي هذه السنوات؟ هل تقبل الكويت بإطفاء نار الغلّ في بعض قياداتها التشريعية والتنفيذية ثم تنظر للديون وتعالجها بحكمة؟ الوضع هناربما يحتاج للتلويح بالعصا الأمريكية !
فليس هناك اليوم في الكويت عدا عقلانية البعض الذي يرى ضرورة طي هذا الملف والتعامل معه كما فعل حاتم طي والفرق بين الطيان ساطع سطوع الهجير في آب اللهاب!
نريد أن لاتتراكم في النفوس تلال حقد وتشفي 20 عاما بلياليها نعاني نحن! وهم يريدون المزيد ولايتزحزحون عن مواقفهم المتصلبة والناس غير الناس جيرانهم والحكومة ليس فيها بقايا ممن آذوهم ولنا ديمقراطية وليدة وتنمية تحبو تحتاج آيادي للنهوض والمساعدة والآحق لنا على الكويت عبور المحنة وطوي هذا الجرح رغم ان الجراح لاتُطوى فمن يتذكر بعد 20 عاما نزوة مارق يعاقب شعب عليها لاناقة له ولاجمل بحاجة لمراجعة النفس وعودة الوشائج وقيم الجوارالتي غيبها رعونةالغزو المقيت .لم أقرأ صحف الكويت اليوم مسحات الأمل سوى ضرورة تنفيذ العراق لإلتزاماته الدولية! حتى لاأساهم في تأجيج المشاعر المتوهجة والمتعرجة والمتأدلجة والمتأججة بين الشعبين سلبا فقط والسهو يعود لطرف واحد.هل تكون خطوة المنطقة العازلة ذات ال500 متر منطلقا للتطبيع؟ وهل سيكون لعقود اللاعبين العراقيين المفترضة مع الاندية الكويتية الرياضية شأنا آخر في بهاء العلاقات القديمة مع الاشقاء؟ ياريت!
ولكن التمنيات حبرا في ورق لا على ورق لحد لحظة تشكيل الحكومة الجديدة والامل في مؤتمر القمة العربي القادم قد؟!!!!

 

 

 

 

      

عزيز الحافظ


التعليقات

الاسم: عزيز الحافظ
التاريخ: 30/12/2010 17:37:53
نشكر جهودكم الطيبة ولكن المبتدأ مرفوع فيصبح العنوان(الكويتيون) مع اجود تحياتي




5000