..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نودع هذا العام وفية ؟؟؟ أحبة كانوا بيننا ورحلوا عنا

وليد خليفات

تولد في كل يوم أمة ُ

وتموت في كل يوم أمة ٌ


منهم أحبة كانوا بيننا ورحلوا عنا ،،،، ولكن أرواحهم لازالت في الحياة تعيش معنا ،،، نشتاق دوما" لهم فقد كانوا نبراسا لحياتنا.. وكانوا مرسى لأحلامنا...ننتظر عودتهم،،، ونحن نعرف أنهم رحلوا ولن يعودوا،،،، نقف عند كل زاوية من زوايا الحياة ونسألها عنهم ،،،،فتقول لنا رحلوا ولن يعودوا ،،،،فنذرف الدموع حسرة على فراقهم ،،،وتحدثنا النفس المسكينة عنهم وتقول ،، قالوا لنا ،،، كانوا هنا ،، وجلسوا هناك،،،

وتكتسي جميع الأماكن برائحتهم   فكأن حاسة الشم لدينا أصبحت لا تلتقط سوى شذى عبيرهم،،،، ولا نسمع سوى لحن" يشبة صدى أصواتهم ،،،وتعود بنا الذكريات إلى أدق التفاصيل والحوارات معهم ،،، فتنشط الذاكرة بسيرتهم العطرة ،،،ففي كل لليلة ،،، نغمض الجفون ،،،،فيأتي طيفهم أمامنا،،،،، فأعيننا لا تبصر سواهم ،،،، نشتاق إليهم ،،،، نشتاق لجزء من أنفسنا رحل برحيلهم،،،،،،،

نشتاق إليهم،،،، نشعر أننا لسنا الوحيدين المكلومين بفقدانهم

فتشاركنا بقية حواسنا بالاشتياق إليهم وهي مودعة هذا العام ،،،،،،،،،، لقد مروا بنا ،،، وقالوا لنا ،،، وكانوا هنا،،، وجلسوا هناك ،،،، ،،،،فهم كانوا يسكنون حياتنا يوما" وتركوا لنا بصمات في النفس برحيلهم ،،،،،،،،لن ننساهم ...سنبقى نعيش على ذكراهم ... حتى لو كنا نفتقدهم ،،،،،،،،، سيبقون ضميرا" في الوجدان وفي الأعماق ،،،فهم أحبة لنا رحلت أجسادهم عنا ...........ولكن بقيت أرواحهم للأبد تعيش معنا .

  

 

 

 

وليد خليفات


التعليقات




5000