..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صناعة ديكتاتور

هيفاء الحسيني

كثير المدح ذم وقليل الذم مدح .. هكذا كانت العرب تصنف المذموم والممدوح ، وهو نتيجة لتجربة حياتية مريرة في وسط قبلي وبدوي عاشها العربي وسط أرض غير ذي زرع كما وصفها القرآن الكريم ، ولكن لماذا وقع العربي بين هذا وذاك ، وأعني بين المدح والذم ؟ أليس جديرا بنا أن نتعرف الى جذر هذه الصفة التي اتصف بها العربي وأفرزت قلائد الشعر منها ماهو مديح ومنها ماهو هجاء؟ هذا عمرو بن كلثوم يقارع الملك النعمان قائلا أبا هند فلا تعجل علينا          

وأنظرنا نخبرك اليقينا وذاك المتنبي يمدح سيف الدولة بقوله واحر قلباه ممن قلبه شبم          

 ومن بجسمي وحالي عنده سقم مالي أكتم حبا قد برى جسدي وتدعي حب سيف الدولة الأمم وانتقلت عدوى المدح والذم عبر أجيال متعاقبة حتى وصلت الينا ورحنا نقلد أجدادنا فنمدح الحاكم رغم هفواته بل وظلمه ونقدح من لايشاركنا في مدحه .. ابن خلدون يعزو ذلك الى صراع في القيم ، ليطلعنا علي الوردي بعده بمئات السنين ويكشف الأمر على أنه فوق جهل الجاهلينا .. على حد تعبير ابن كلثوم في القصيدة نفسها،لقد تعمقت لدينا جاهليتنا وهي بلا شك منافية للديموقراطية حتما والا فمامعنى أن نتزلف للحاكم ونمدحه بصفات هي فوق صفات البشر فالجواهري الكبير مثلا قال في الملك فيصل الثاني ته ياربيع بعطرك الغض الندي     

وربيعك الزاهي ربيع المولد وبعد خمس سنوات من مقتل الممدوح يقول في من تسبب في قتله باق وأعمار الطغاة قصار من سفر مجدك عاطر موار أليس ثمة مايثير التساؤل في أن العربي هو من يصنع الديكتاتور أكثر من غيره .. أولم يقل المؤرخ الألماني الشهير كارل بروكلمان الشعوب تصنع ديكتاتورها .. مرة وفي حفل متواضع في القصر الأبيض ببغداد حضره الزعيم الراحل عبدالكريم قاسم في نهاية عام 1958 وكان الى جانبه وزير المالية آنذاك المرحوم محمد حديد وقد استقبل بالهتاف والتصفيق فالتفت الزعيم الى وزير ماليته وقال أخشى أن اصدق مايقول الناس عني.. فضحك محمد حديد وقال : أنت أهل لهذا .. سيادة الزعيم لاحظوا هذا الأمر كم ترك في نفس الحاكم شعورا بالتفوق ! وهكذا الحال مع حكام العراق المتعاقبين حتى وصلت نرجسية الحاكم الى أن يوصف بأنه ظل الله على الأرض أن مديح الحاكم اذا ماتجاوز الحد يصبح كارثة على شعبه ، هذه هي عبارة الأديب المصري توفيق الحكيم خلال عرض مسرحيته الشهيرة ( بجماليون ) في خمسينات القرن الماضي ، وقد قالها عن ايمان بها حيث عاد وكررها في كتابه ( عودة الوعي ) .

اذن ، العربي مجبول على تمجيد الحاكم اما طمعا بالحظوة أو خشية منه خصوصا اذا كان وجها اجتماعيا كالأدباء والشعراء والفنانين ، ولنا في فترة حكم البعث أمثلة عديدة . كم نود أن نتجاوز هذا المرض .

نعم انه مرض كما يصفه الغربيون حين يتزلف مواطن لرئيسه أو حاكم بلاده ، واذا ماتجاوزناه نستطيع بناء انفسنا ووطننا معا ، أما اذا بقينا نستنسخ ماضينا التليد في صنع حاكم يضطهدنا ويبيع وطننا بأبخس الأثمان ، فأننا سنظل نزحف على بطوننا بحثا عن هواء نقي ينعشنا .. وويل ثم الويل لنا من أجيال مقبلة ترفض انحناءنا حتى تمس جباهنا حذاء الحاكم مذلة وخنوعا وتبدو تباشير ذلك واضحة للعيان ونحن نشهد اقطارنا العربية خانعة تحت جبروت الحاكم بامر الله ومن ورائها نلمح تململ جيل جديد            

 

 

 

 

هيفاء الحسيني


التعليقات

الاسم: تماضر العلي
التاريخ: 31/12/2010 02:56:20
تحيةطيبة ايتها الاعلامية الجرئية والقوية
كم احب الافكار التي تطرحينها مقال رصين ويحتاج الى وقفا ان الشعوب المتخلفة في نظري, هي: التي تخلق الدكتاتور من خلال تمجيدالمسؤول في كل صغيرة وكبيرة.
شكرا لك وانا من المعجبين بك وبرامجك التي تقدمينها الفيحاء في امريكا وبرنامج قضية ورأي على شاشتنا الفيحاء احبك يانجمة الاعلام العراقي

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 30/12/2010 01:14:49
بسم الله وبالله
شكرا للزميل الرائع العزيز أثير الطائي رعته عيون الله وحفظته من كل مكروه

أخي أثير أني وصفت عشقي لعزيز كاظم علوان ولهيفاء الحسيني بالعشق الحسيني وقبل يومين جاء لي شخص وطلب مني التخلي عن النائب عزيز لانه تخلى عني فأخرجت له أتصال مسجل بعلم الحاج أبو صادق وهويتحدث لي بأسهاب وبتفصيل عما تحدث عنه في البرلمان وبأربع نقاط وهنا عرف هذا الشخص أن علاقتي مع الحاج أبو صادق أقوى مما يتصورها البعض
أما عشقي الحسيني لهيفاء فيعرفه الله وتعرفه هي ويعرفه المقربون كفراس الحربي وعلي الغزي وعباس الغزي وأخرين

أتعرف ماذا يعني العشق الحسيني
يعني أنك تتلقى السهام بصدرك عن معشوقك حتى تخر صريعا
يعني أنك تفتديه بالروح والراحة والأهل والمال والولد وتفتديه بالأهل والعشيرة والمدينة والوطن
أتعرف ماذا يعني العشق الحسيني يعني أنه خالص لله من غير أطماع لاماديه ولامعنوية
وأن حبيبك يعرض لك في الأكل والشرب وفي الزيارة فتزور له وتدعو له وفي الأحلام وحتى أحلامك فيه تكون عفيفة شريفة كأن تحلم به وهو معك في حضرة الأمام علي أو الحسين أو العباس
أتذكر أن زوجتي كانت حلمها الأكبر أن تمتلك بيتا وعندما قالت هيفاء حلمي أن أعيش ماتبقى من عمري في الناصرية
قالت زوجتي والله العظيم لو قررت هيفاء السكن في الناصرية
سيكون بيتنا هبة لها حبا بك لانك تحبها (وماخذه قلبك وعقلك وأنا أيضا يناصرعشقتها على عشقك ) لأنها طيبة وعلوية صادقه لتعيش معززة مكرمه ونكون أخوة وأهلا لها
ولأننا نملك بيتا مجاورا له بل ملاصقا له
أخي أثير هل وجدت عشقا مثل هذا العشق الحسيني
أن العلوية هيفاء عندما تتعرض لأبسط الأمور وأصعبها تتصل بنا وكان أخرها ماحدث لها من أساءة فقلنا له لاتحزني أن الله معكم ومعنا ومع كل المظلومين وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون والعاقبةللمتقين وقلنا لها
(هذي بسيطة وأنتي نجمه أعلاميه فلاتهتمي للموضوع أكثر من اللازم الشجرة المثمرة ترمى بحجر)
وطيبنا خاطرها وفي اليوم التالي أتصلت والحزن قد ذهب من صوتها
ومن كثر حزني عليها تمرضت فلم أنام حتى أخذت مهدئات أبر وحبوب ونمت قليلا
وأول أسيقاضي طالعت تعليقكم الشريف فرديت عليه

أخي أثير شكرا لكم والعلوية هيفاء بحاجة الي وقوف كل الشرفاء من أمثالكم معها لأسباب سبق توضيحها
دمتم حبيبي وتحيات العلوية هيفاء لكم وللجميع


ناصرعلال زاير فجرالخميس 30 كانون أول2010

الاسم: اثير الطائي
التاريخ: 29/12/2010 15:27:46
نعم انه مرض كما يصفه الغربيون حين يتزلف مواطن لرئيسه أو حاكم بلاده ، واذا ماتجاوزناه نستطيع بناء انفسنا ووطننا معا

************** الاعلامية المتميزة دوليا كتميز ألأثار وبوابة عشتار البابلية بروحها ومواضيعها التشخيصية

بوركتي وسلمتي وسنعمل كلاعلامييين على هدم كل دكتاتور يصنعه غيرنا لكي لانعطي الفرصة لتحقق التكبر والظلم بغير وجه حق


بوركتي وبورك الاستاذ ناصر علال زاير على مداخلته الدالة والصحيحة
(أن أكثر من يصنع الدكتاتور هم الشعراء والكتاب
الغير صادقين أو الأنتهازين
فيدمروا الدكتاتور ويدمروا الأمة بأسرها
وأول شي يدمروه هو أنفسهم ويسقطوها للأبد)

دمت ناصرا ودامت حروفك وكلماتك العفوية وهي تخرج من قلبك كالشهد وكالسهم الثاقب

تقبلوا تقديري واحترامي لاقلامكم الحرة والناقدة

وتأكدوا ان الامتياز محنة كما حصل مع امير المؤمنين علي ابن ابي طالب عليه السلام حين كان متميزا وحين اراد المشركين تخريب تميزه لكي لا تظهر بشاعة اعمالهم

رعاكم الله

اثير الطائي

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 29/12/2010 14:16:08






عزيزي استاذ ناصر تحياتي المواقع مثل البحر يحتوي على اللؤلؤ والمرجان ويحتوي على القرش والحيتان فهنالك فرق بين ماهو ثمين في اللؤلؤ والمرجان وما هو قاتل مثل القرش والحوت
وموقع صوت الحريه رائع وفيه نخب من الكتاب الطيبين وهو يعود للاخت الدكتوره ناهده التميمي والاخت الرمله كما تكلموا عليك سابقا وجاء من يتهجم عليهم وما رميت اذ رميت ولكن الله رما وايضا الذي تقصده جاءت عليه مشكله من السماء والان يعاني منها وادخل على موقع كتابات في الميزان كي تعرف اكثر

انا اعرف معزتك واحترامك للعلويه كذالك هي تعتز فيك وتحترمك وتتصل تلفونيا عليك كي تطمئن لانك انسان رائع وتستحق الاحترام

فارجو ان يكون تقيمك جيد لموقع صوت الحريه ولك احترامي وتقديري
منذ حوالي ساعة · أعجبني
==================================================

أعلاه تعليق الزميل العزيز الأديب والشيخ علي الغزي في الفيس بوك

ألف شكر له

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 29/12/2010 07:11:30
سلام .. هيفاء الحسيني ... قيل مرة لنجيب محفوظ .. كيف عبد الشعب المصري فرعون ؟ اجاب هذه بسيطة يستطيع ان يعفلها اي رئيس دولة اليوم لكن الشيء المحير هل كان فرعون يصدق نفسه الها ؟ تلك محنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 28/12/2010 18:09:16
الاعلامية النقية هيفاء الحسيني مع الود وكل عام والجميع والنور بالف خير
عذرا اود الرد من خلال صفحتك النبيلة على مقال قد نشر في موقع صوت الحرية مقال يتطاول الكاتب على الزميلة الاعلامية هيفاء مما جعل ممن يتصيدون بالماء العكر ان يكتبو كلام غير لائق
اعرفي هذه هي ضريبة النجاح دائما
-----------------------
هيفاء صوت الحرية
الاعلامي العزيز فراس الحمداني
جميل ورائع ان اقرء لك اليوم هذا المقال وانا على علم بقلمك الرائع المدافع عن حقوق ابناء العراق
كما اتذكر قبل وقت كنا متضامنين معك في ماتكتب وازرناك عندما اطلعنا على كتابات في الميزان واتهامك بأنك عميل في الموساد وهذا الاتهام لا يليق بشخص محترم وقلم حر مدافع
لكن وبكل صراحة مقالك غير لا ئق بحق الاعلامية هيفاء الحسيني ومهما كانت الاعلامية هيفاء الحسيني المفروض من الجميع وكما تعلمنا منكم ان نكتب عن كل شخص حسب وجهات النظر ان كانت مختلفة تبقى الاعلامية هيفاء الحسيني عراقية اصيلة مهما كانت وجهة نظرها وان كانت وجهة نظرك تختلف يمكنك مخاطبتها بجميع الطرق حسب علمي الكلام على النساء بغير وجه حق هو خط احمر كيف وهذه الانسانة اعلامية ولها وزنها وتعمل في مؤسسة اعلامية ناجحة الحقيقة استاذ فراس تفاجئت بكلام لا اتوقعه منك اي كلام ؟؟؟؟ من حقي ان اضع علامة الاستفهام فقط لأني لا استطيع ان اكتبه في تعليق والحقيقة اكتب لك هذا التعليق وانا غير راض عن نفسي والسبب لم اصدق اليوم انك تكتب هكذا انت قلم نير في جميع ماتكتب لكن اليوم لا اعلم مااكتب سوى ان تراجع نفسك فلا تجعل الاسماء المستعارة تعبث في الماء العكر
واسمحلي الرد على من اصطادو في المياه الاسنه
-----------------------------------------------------------
الاخ علاء الاسدي مع الود
انك تقول مهندس عراقي يعني مثقف عراقي ولنا الشرف ان نكون اخوة في عراقنا الحبيب انا لم التقي الاعلامية هيفاء الحسيني لكن اعرفها واعرف من تكون فلا يجوز رمينا لبنات الناس بالتهم جزافا حتى وان كانت لا تعرف ابسط قواعد الحوار وان كان رصيدها المكياج والله افضل من بعض من رصيدهن البوشية السوداء وان خرجت اشاعة زواجها من ابن الطلباني ما العيب في ذلك هل الخلل فيها او في النفوس الضعيفة التي لا يهمها سوى القيل والقال ولا يحق تسميتها بالحشرة وان كنت تختلف في وجهة نظرك الله سبحانه هو الخالق وان تشبثت بالحوراء زينب ما الضرر وال بيت النبوة هم رحمة للعالمين وليس للعراق فقط او طائفة فقط بل للبشرية لا سيما ظهور الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف للارض يملئها عدل كما ملئوها ظلم وهنا يخرج الامام للبشرية وهي انسانة من بيت علوي اما الجمال لم اسمع وارى ان الاعلامية هيفاء خرجت في التلفاز وقالت ياناس تعالو باوعو قناة الفيحاء انا جميلة وهي على قناعة مطلقة ان الجمال ليس كل شيء ولا يحق لك اخي العزيز ان تتكلم على الاعلامين بعبارت اكس باير مثل (اما عن جمالها انا لا ارى منها الا بقرة صفراء فاقع للونها تسر الناظرين الاعلامين فقط)لكن العتب على الي رفع التعليق لكن نعم انا اقول عند المهندسين الذوق وهم يكتبون هكذا كلام والله ذوق رائع والله هههههههههههههه واعلم بما قال الدكتور علي الوردي قاله لمجتمع يحسبه يريد ان يتعلم لكن ؟؟؟ وكلامك خير دليل على الثقافة
الكحيلة طلعت زرها.. والخنفسانة طلعت زرها !!!
----------------------------------------------------------------
اخي المراقب مع الود
اخي وحبيبي المفروض ان يكون اسمك موجود طبعا لكن ادارة الموقع لها الحق في انتقاء من يكتب وان كانت الاعلامية حمراء او شقراء او سمراء صبغت شعرها او لم تصبغ لماذا لا نقول للرجال كيف تصبغون شعركم وشواربكم وانتم رجال وان كانت من منطقة عفج ليس عراقية وما ان تكون مصلاوية هي عراقية قبل كل شيء نجفية موصلية يعني من عاش لأي سبب في باكستان على سبيل المثال هل هو باكستاني كيف وهي بنت العراق
عجبت والراقصات يتغنن بلفظ الجلالة بملابس الرقص ولا لسان يتكلم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تحياتي الى الجميع وكل عام والجميع بالف خير

حياكم الله من ذي قار سومر
شكرا دمتم سالمين ياابناء النور
تحياتي الفراس الى الابد

الاسم: مي الحساني
التاريخ: 28/12/2010 14:16:33
اعلامية هيفاء الحسيني
ابدع قلمكِ كعادته ..بطرحه لقضيه متواجده بكافه المجتمعات سياسيه كانت ام غيرها
فلا يهمك قول قائل ..فدوما انتبهي الى قلمكِ واجعلي منه
مايخط طموحكِ متكلما بواقعه الحقيقي ..
دمت بخير
اختكم
م.مي

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 27/12/2010 23:49:57
الاعلامية الرائعة هيفاء الحسيني .
كل عام وانت بخير .
ان الشعوب المتخلفة في نظري, هي: التي تخلق الدكتاتور من خلال تمجيدالمسؤول في كل صغيرة وكبيرة. وعدم الرد على تجاوزاته كانسان يخطء ويصيب . ونفخ كل عمل يقوم به وتضخيمه. لذالك عندما ينتهي الكتاتور؛ ونجد انفسنا امام دكتاور اخر. لا يقل عنه شراسة .
حياك الله ايتها الرائعة ..

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 27/12/2010 21:09:40
قبل قليل وصلني رابط من أحد الزملاء لموقع أسمه صوت الحرية بل هو صوت الأستهتار
فيه سب وشتم للعلوية هيفاء الحسيني لكاتب معتوه عرفه الوسط الأعلامي بتخبطه وسقوطه وأنحطاطه
فعرفت من مصادري أنه دخل الماسنجر للعلوية هيفاء
مرات ومرات فلم ترد عليه فكتب بهذه الطريقة
فالكلام صفةالمتكلم والأناء ينضح مافيه
ولو هو يعرف أن هيفاء لها علاقات مع شخصيات
وأحزاب كما أدعى لما تطاول عليها لأنهم
سيجعلون مصيره في أقرب مزبلة ثم للطب العدلي كبل
لكن هيفاء مستقلة تماما
أن حزب هيفاء هو الله وجدها محمد وكل الشرفاء
الا لعنة الله على الظالمين
وتبقى هيفاء رمز خالد من رموز الأعلام العراقي
وهذه المقالة لصاحبنا سقطته للأبد
ورفعت من شأن العلوية
لأنها كما قلنا لوكان صاحبنا يعلم أن وراء هيفاء الجهات التي ذكرها
لمامس هيفاء بحرف واحد
لأنه وأيضا كماقلنا يعرف مصيره المحتوم
أن حذاء هيفاء يساوي رأس من مس شرفها
هل هي هذه أخلاق المهنة تجاه زميلة لنا

اليس هيفاء أعلاميةتربطنا بها رابطة المهنة
اليس هيفاء عراقية تربطنا بها الوطنية
اليس هيفاء علوية أحتراما لجدها محمد
اليس هيفاء مسلمه أحتراما لرابطة الدين
اليس هيفاء أنسانه أذا لم تكن أخت لك في الدين فنظيرة لك في الخلق
وفق أي باب أتحدث مع هذا الساقط والمنحط خلقا وأخلاقا
أنه الحقد والحسد والغيرة من نجاحاتها لوكانت هيفاء فاشله كما وصفها الكاتب المذكور لما فعل ذلك
فالفاشلين لاأحد ينالهم
وهذه هي ضريبة النجاح

الاسم: من عبد الاله الصائغ الى الاستاذة هيفاء الحسيني
التاريخ: 27/12/2010 19:50:51
العزيزة الاستاذة هيفاء الحسيني
كل عام وانت بخير
نعم نحن نشكو سلطة القهر المتمثلة بالدكتاتور ولكننا اذا ازحنا الدكتاتور وقتلناه وجدناه يتنفس برئتينا ويتحرك في ذواتنا
نعم المثقف العراقي إلا من عصم ربي يرى نفسه كامل الاهلية لكل شيء وانه يمتلك الحقيقة فيجلدنا بسياط النرجسية والعوق الروحي
مقالتك تمسك قضية مهمة في حياتنا لازال الجدال فيها جاريا
اكتبي يا ابنتي هيفاء مهما قسا عليك البعض ممن يكرهون الجمال حين يمتلك ناصية الكلمة
وفقك الله

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 27/12/2010 16:22:41
هذه فعلا مشكلة والله
هناك شاعر قال لحاكم
أرد أبوسك ثلث بوسات
وحده الي يلي حبك وسط كلبي
أوحده لمي هاي وصتني كبل لا أشوف دربي
وحده بالعباس هاي صدك وصاني عليها
مسؤلنا الحربي

ثم قال
هجاء ووصف نفس الحاكم بالثور الهائج
يناطح الثيران الهائجة في العالم
وسمى نفس الحاكم فلان هو الذابحه

ثم أعدم الحاكم فقرأ قصيدةعصماء يمدح نفس الحاكم
ووصف الحاكم بالجبل
الذي لم يهاب المشنقه

أن أكثر من يصنع الدكتاتور هم الشعراء والكتاب
الغير صادقين أو الأنتهازين
فيدمروا الدكتاتور ويدمروا الأمة بأسرها
وأول شي يدمروه هو أنفسهم ويسقطوها للأبد




5000