..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جمعية الإيثار الإنسانية تزرع البسمة على شفاه مرضى الثلاسيميا

علي الزاغيني

 

تحت شعار ( مرضانا امانة في اعناقكم)
بحضور عدد من الشخصيات الادبية والثقافية  وممثل عن وزارة النفط   وعدد كبير من عوائل المرضى   وبحضور اعلامي واسع و في  مبادرة اخرى من  جمعية الايثار الإنسانية لإغاثة مرضى الثلاسيميا   بادر الاستاذ جمال الطالقاني  الامين العام للجمعية  بتوزيع المساعدات الانسانية  على مرض الثلاسيما  (الوجبة الثانية)   من اجل ان يشعروا بمن يهتم بهم  بعد ان اغلقت بوجوههم جميع الابواب التي تزرع الامل بنفوسهم  وبالذات الحكومة ووزارة الصحة حيث قلة توفير العلاجات الخاصة بهم وبالذات (دواء الاكسيجيد) بالاضافة لعدم شمولهم برواتب شبكة الحماية الاجتماعية .

ومما يذكران عدد المصابين بمرض الثلاسيميا ( فقر  دم البحر الابيض المتوسط ) في العراق  يصل الى حوالي 15000  مصاب ...!!!.
اول فقرات برنامج الحفل  كلمة للاستاذ جمال الطالقاني  ... والتي جاء فيها :
بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة والاخوات الحضور
ابنائي الاعزاء مرضى الثلاسيميا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 
في البداية يسرني ان ارحب بكم اجمل ترحيب سائلا وادعيا الله المولى جل في علاه ان ينعم عليكم بالصحة والعافية .. وان ينعم على عراقنا الغالي بالامن والاستقرار والرفاه .

اليوم اخوتي وابنائي نقيم احتفالنا  الثاني هذا   ...  تحت شعار (( مرضانا امانة في اعناقكم ))
وهو الشعار الموجه الى جميع العراقيين النبلاء المعتزين بانسانيتهم وبالذات  ممن هم في مركز القرار ناقلين لهم من مكاننا هذا استغاثات مرضى الثلا سيميا من اجل رفع معنوياتهم وتخفيف الالامهم وتوفير العلاجات اللازمة  لهم   .. واهمهما ( دواء الاكسجيد) الذي عملت منظمتنا  وطالبت لامن خلال مناشداتنا المستمرة منذ خمس سنوات لجميع الاخوة .

اليوم انتهز هذه الفرصة لاقرا عليكم صرختي وندائي  الذي توجهت فيه الى الرأي العام عبر وسائل الاعلام المختلفة مطالبا الدكتور صالح الحسناوي بضرورة توفير علاج الاكسجيد  المركون في مذاخر وزارة الصحة منذ عشرة اشهر تقريبا مع علمي انه في ساعاته الاخيرة على كرسي الوزارة .

وفي ما يلي نص النداء :
    تزداد يوم بعد يوم اعداد الاطفال العراقيين المصابين بمرض الثلاسيميا (فقر دم البحر الابيض المتوسط) نتيجة الحروب ومخلفاتها واستخدام الاسلحة الكيمياوية وقلة وعي المتزوجين حديثا وعدم تثقيف العوائل العراقية من قبل وزارة الصحة والمؤسسات ذات العلاقة ... حيث يدفع اعداد منهم يوميا حياتهم واستمرار معاناتهم من جراء عدم حصولهم على  دواء ( الاكسيجيد) الخاص بذلك المرض اللعين رغم  توفره في مخازن  وزارة الصحة ومذاخرها منذ ثمانية اشهر عندما استوردته وزارتنا الصحية العتيدة ...!!!
 بسبب تعليمات صادرة من الوزير شخصيا تمنع توزيعه الا بعد اكمال جميع الاطفال المصابين بالثلاسيميا فحوصاتهم الطبية وعلى مستوى العراق ...(( تصوروا يامسلمين يريد الوزير اكمال فحوصات جميع اطفال الثلاسيميا في العراق والذي يقدر عددهم  بحدود 15000 بخمسة عشر الف طفل مصاب ..!! ))  ماعدى اقليم كردستان التي قامت مؤسساته الطبية بتوزيع العلاج حال وصوله الى مخازنها عند استلام حصتها من الحكومة المركزية ومنذ شهرين تقريبا .

  اسأل الوزير وكل عراقي شريف من مواطني هذا البلد وسيبقى صوتي يصدح في اذان من اصابه الصم (الطرش ...!!  (ماذا جرى لانسانيتنا وهل من المعقول ان ندع الحبل على الغارب لاناس يقودون مؤسساتنا الطبية في العراق على شاكلة الدكتور صالح الحسناوي الذي بتعنته وأصراره على عدم توزيع هذا الدواء سيذهب بمئات الاطفال من فلذاتنا الى موت محتم بسبب واهن وعذر أقبح من ذنب  بتبرير ... من يستحق ومن لايستحق ...!!! وبين وقت الفحوصات التي أبتدأت منذ حوالي ثمانية اشهر ولم تكتمل لحد الان حيث يواجه الكثير منهم ممن اكملوا الفحوصات الموت ...!! ورغم نداءاتنا وصرخاتنا عبر وسائل الأعلام بضرورة توزيع ذلك الدواء والأشارة لموت عدد كبيرمن أطفالنا  المصابين بهذا المرض دون أن يرف لمعالي الوزير الطرف ..!!  وهو الطبيب الذي اقسم ذات يوم على ان يتعامل بانسانيه مع مرضاه ... أسأل كل من يهمه الامر ... ما الفرق مابين ارهابي يفجر نفسه بين حشد من الابرياء وبين وزير متعنت يمنع عن مرضى عراقيين اكثرهم من الاطفال توزيع دواء استورد منذ حوالي تسعة اشهر ويقبع حاليا في مخازن ومذاخر وزارة الصحة ومراكزها ينتظر  التلف وانتهاء مدة صلاحيته ...؟؟

فما اشبه تصرف الوزير يا اصحاب الضمائر الحية اليوم  بتصرف الارهاربيين وقتلهم العراقيون  بالجملة  فأولئك الارهابيون يقتلون بالمفخخات  ووزير الصحة يقتل الطفولة بحجب توزيع  علاج (الاكسيجيد) على  المصابين بمرض الثلاسيميا بحجة اكمال الجميع للفحوصات وهو مايخالف واجبه وانسانيته في بلد قلت فيه الانسانية والرأفة والرحمة وكذلك غياب الرقابة النيابية  وأنشغال الحكومة والدولة بالانتخابات وما رافقها من أمور اخرى ....... ستبقى صرخاتي تدوي واستغاثاتي تصدح لتهز عروش من فقدوا انسانيتهم وغيرتهم واننا امام الحق منتظرون النتائج واستجابة الشرفاء من ولي الامر.


جمال الطالقاني
رئيس جمعية الايثار لاغاثة مرضى الثلاسيميا في العراق.
وبعد كلمة الاستاذ رئيس الجمعية وتضامنا مع الاطفال المرضى  القى الشاعر جبار عودة الخطاط والشاعرة فرح الدوسكي  قصائد شعرية  عبرت بها عن الم الطفل وما  يعانيه من الم وعدم رعاية  وقلة اهتمام وفقر ...تخلل الحفل ورشة رسم لاطفال الثلاسيميا قدمت عدته واشرفت عليه المغتربة والفنانة الرائعة السيدة ثائرة شمعون البازي حيث عبر المرضى برسوماتهم عن مايعانوه من اهمال وتمنيات بأبداع برىء يعبر عن ما يشعر به الطفل العراقي من حرمان بشكل عام وما يشعر به الطفل المصاب بمرض الثلاسيميا بوجه خاص ...


وفي نهاية الاحتفال الذي اقيم في مقر شبكة انباء العراق  وزعت المساعدات المالية والعينية  التي  على المرضى . وقد حضره بعض الكتاب والمبدعون من مركز النور وفي مقدمتهم الاستاذ راضي المترفي والاستاذة ثائرة شمعون البازي والشاعر جبار عودة الخطاط والشاعرة فرح دوسكي والاعلامي الاستاذ عبد الكريم ياسر مع الاديبة الاستاذة سعدية العبود وكاتب السطور ...
 وهنا لا بد ان نوضح وللاسف عدم حضور ممثل عن وزارة الصحة لهذا الحفل وهي المعنية بالذات برعاية المرضى .



 

 

 

 

 

علي الزاغيني


التعليقات

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 09/08/2011 18:49:32
شكرا شيرين لهذا المرور الرائع
تقبلي تحياتي

الاسم: شيرين كريم
التاريخ: 09/08/2011 08:41:31
نشكر الجمعية في بيان محرومية المصابين من دعم الولة

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 27/12/2010 12:48:34
فراس الحربي الرائع
انا واثق من انكم ستنجحون في مهمتكم في ذي قار
واختيار الاستاذ جمال الطالقاني لكم كان في محله
شكرا لك ايها الفارس الابدي
لا تقلق انا بخير
علي الزاغيني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 27/12/2010 12:45:41
ثائرة شمعون فنانتنا التشكيلية الرائعة
تحية طيبة
عندما نرى معانات المرضى ونصمت تلك هي الجريمة بذاتها يجب علينا ان نسخر اقلامنا واصواتنا من اجل مساعدة هؤلاء الاطفال
دموعك التي سالت هي خير دليل على مدى حبكم للوطن واهله
واخلاصكم
تبقين ابنة الرافدين الرائعة
كل عام وانتم بالف خير
علي الزاغيني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 27/12/2010 12:40:43
الاديبة القديرة بان الخيالي
اختنا الكريمة تحية طيبة
عندما نكتب ليس مثلما نرى فالقلم يعجز عن وصف معانات هؤلاء الاطفال وعوائلهم
يبقى قلمك نيرا وفكرا صادقا
تحياتي وتحيات حميع الاخوة
علي الزاغيني

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 27/12/2010 11:49:41
جمعية الإيثار الإنسانية تزرع البسمة على شفاه مرضى الثلاسيميا
حفظكم الله ياكرام ودام الله كرم السيد النبيل جمال طلقاني وقلبه الكبير
واليوم والحمد الله بعد توجيه من السيد جمال الطلقاني مدير جمعية الايثار لستطلاع في مركز الدم في ذي قار للمصابين بهذا المرض ورفع تقرير مفصل
وانت ايها الزاغيني مااروع الانشطة ايها الحبيب النير لك الود وزير ال ........
ههههههههههههه ولا يهمك والوضع عندك مكلك

حياكم الله من ذي قار سومر
شكرا دمتم سالمين ياابناء النور
تحياتي الفراس الى الابد

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 26/12/2010 19:58:40
العزيز علي الزاغيني
تحية طيبة

رائع ماكتبت ومانقلته بصدق كانت فرصة رائعة ان نلتقي بالمرضى والتحدث معهم وكانت لي معهم جلسة رائعة سانقلها قريبا لاهلي في النور حيث استمعت الى الامهم ومعاناتهم وتقاسمنا رحلة جميلة مع الرسم سانشر الصور والرسومات وماكتبته اناملهم الرقيقة

الشكر لللأ ستاذ جمال الطلقاني لدعوتي ولدعوة العائلة النورية للحضور

أبنة الرافدين
ثائرة شمعون البازي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 26/12/2010 19:27:32
اخي الاطيب الاديب الاروع علي الزاغيني

تحية لكم اخي المكرم وانتم السباقون لكل امر فيه خير تحية للجهود المبذولة من قبل كل من شارك من الاخوة معكم في توجيه الضوء لمعاناة هؤلاء الاطفال
كن بخير دائما اخي المكرم
عام جديد سعيد اتمناه لكم
كل احترامي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 26/12/2010 19:10:42
اخي الاطيب الاديب الاروع علي الزاغيني

تحية لكم اخي المكرم وانتم السباقون لكل امر فيه خير تحية للجهود المبذولة من قبل كل من شارك من الاخوة معكم في توجيه الضوء لمعاناة هؤلاء الاطفال
كن بخير دائما اخي المكرم
عام جديد سعيد اتمناه لكم
كل احترامي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 26/12/2010 19:06:07
اخي الاطيب الاديب الاروع علي الزاغيني

تحية لكم اخي المكرم وانتم السباقون لكل امر فيه خير تحية للجهود المبذولة من قبل كل من شارك من الاخوة معكم في توجيه الضوء لمعاناة هؤلاء الاطفال
كن بخير دائما اخي المكرم
عام جديد سعيد اتمناه لكم
كل احترامي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 16:04:20
الشاعرة الرائعة فرح الدوسكي
تحية طيبة
وانا ارى الدموع تصب من مقلتيك وانتي ترين الاطفال وحالتهم الصحية كم احسست بانسانيتك وعطفكم الكبير الذي ينم عن محبة وحنين كبير للاطفال
هذا وطننا وهؤلاء اطفالنا ويجب ان نضعهم بين حدقات العيون
اعرف واقدر حسك الوطني
واتمنى ان رسالتك قد وصلت لمن نتامل بهم خيرا
ونقدم لاطفالنا ما يمكن تقديمه لنعيد الامل اليهم
شكري وتقديري سيدتي الكريمة وانت تعطرين حروفنا بروعة كلماتك الوطني الكبير سيدتي

علي الزاغيني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 13:06:37
رائدة جرجيس الرائعة
ايها الشمس الدافئة
احسنت لابارك الله بمن لايعير اي اهتمام بالمرضى وعوائلهم
فمن لهم اذا تخلى عنهم من اوصلناهم للكراسي باصواتنا واصوات هؤلاء المرضى
دعائي اليهم بالامل والابتسامة والصحة
واليك سيدتي بالشكر الجزيل

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 13:02:41
الفنان الرائع ميلاد حامد
اشكر شعورك النبيل واعرف مدى انسانيتك ايها الرقيق
انا معك نشكر جهود الاتاذ جمال الطالقني لتقديمه الدعم والمساعدات لهؤلاء المرضى
شكري وتقديري

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:59:22
الاديبة القديرة سعدية العبود
لقد كنتم حاضرين معنا ورائيتم معاناة الاطفال وعوائلهم
وكيف رسمنا البسمة على شفافهم ولو بشئ بسيط قدمه الاستاذ جمال الطالقاني رئيس جمعية الايثار الانسانية
وكيف زرع الامل بنفوسهم
تحية اليك وانت تشاركين الوطن بهمومه

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:56:20
زمن عبد زيد الكرعاوي الرائع
تحيةطيبة
لااعتقد ان الانسانية تقاس بالكراسي
لذا فان رحمة الله وسلطانه اكبر من كراسيهم المتارجحة
شكرنا وتقديرنا ايها الطيب

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:55:58
زمن عبد زيد الكرعاوي الرائع
تحيةطيبة
لااعتقد ان الانسانية تقاس بالكراسي
لذا فان رحمة الله وسلطانه اكبر من كراسيهم المتارجحة
شكرنا وتقديرنا ايها الطيب

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:49:47
الاستاذ والمفكر سعيد العذاري
رعاكم الله
والله ياسيدي نحن الاكثر سعادة بلقائكم
نسالكم الدعاء لهؤلاء المرضى وعوائلهم
شكرا لطيب مروركم
علي الزاغيني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:47:39
الاستاذ القدير رفعت الكناني
شكرا وانت تعطر بكلماتك جهودنا
نتمنى ان لاتذهب صرختنا هباء ويلتفت اصحاب الضمائر لانقاذ اطفالنا من هذا المرض
تحيات الاستاذ جمال الطالقاني انقلها اليكم

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:44:01
الاستاذ سامي العامري
شاعر الغربة الرائع
شكرا لرقة قلبك ومروركم الكريم
اتوجه نيابة عنك الى الاستاذ جمال الطالقني رئيس جمعية الايثار الذي ركز جهوده لاغاثة المرضى ومساعدتهم
شكرا لك من القلب

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:30:44
علي مولود الطالبي الرائع
جزاء الله كل خير وانت ترفع كفيك بالدعاء لهؤلاء المرضى
لانه بحاجة لدعائنا
تحياتي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:27:51
الاستاذ يعقوب يوسف
تحية طيبة
انك على علم بما يقدمه الاستاذ جمال الطالقاني
من جهد ولايدخر اي شئ من مساعدة المرضى
كنت اتمنى ان تكون حضرا معنا
بوركت جهودك ايها الرائع
علي الزاغيني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:23:35
الاستاذ الطيب حمودي الكناني
بوركت انت بمرورك السخي وامنياتك للمرض بالشفاء
اسئلكم الدعاء للاستاذ جمال الطالقني لهذه المبادرة الكريمة
علي الزاغيني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:20:00
القديرة زينب الخفاجي
تحية اليكم

قد نكون رسمنا على شفاه الاطفال وعوائلهم
ولكن اتمنى ان يصل صوتنا الى اصحاب الضمائر
لينقذوا هؤلاء الاطفال من مرضهم
تحياتي ووافر شكري

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 26/12/2010 12:15:23
الاستاذ القدير جمال الطالقاني
تحية طيبة
ارجو المعذرة لهذا السهو الذي حصل في التغطية
وقد ارسلت المقال بعد التصحيح وكتبت الى الاخوة في الموقع لغرض اعادة نشر المقال
لذا اعتذر لما بدر من خطا في الارقام
ان عدد المصابين بهذا المرض هو 15000 خمس عشر الف مصاب عدا اقليم كردستان
لذا اقتضى التنويه والاعتذار
شكرنا وتقديرنا لهذه الانسانية الكبيرة التي تحملها بقلبك الكبير وانت تحاول زرع البسمة على شفاه المرضى وقد رايت الفرحة بعيونهم والامل بعد الياس
شكرا لك من الاعماق لهذه المبادرة الكريمة
وفقكم الله وجعل عملكم هذا في ميزان حسناتكم
شكرا للاخوة الحضور
الاستاذ راضي المترفي
الفنانة التشكيلية ثائرة شمعون
الشاعر جبار عودة الخطاط
الشاعرة فرح الدوسكي
الاستاذ عبد الكريم ياسر
الاديبة القديرة سعدية العبود


علي الزاغيني



الاسم: فرح دوسكي
التاريخ: 26/12/2010 09:27:47
الاستاذ علي الزاغيني المحترم
اشكر لك هذا الحس الوطني العالي بتغطية الحدث واي حدث هذا قد رأينا معكم عشرات الاطفال ينتظرون المساعدة واي مساعدة هذه التي يناشدونها هي ( الدواء)
لقد قمت برفع الموضوع الى جهة معنية وانشاء الله سنكون على اتصال لما سوف ينتج من ذلك

تقبل احترامي الكبير والشفاء العاجل لكل مرضى العراق

فرح دوسكي- بغداد

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 26/12/2010 09:08:53
سلاما ايها الرائعون سلاما وانتم تحملون حلما كبيرا بطفولة ترتع بالعافية سلاما

الاسم: رائدة جرجيس
التاريخ: 26/12/2010 07:02:49
اللعنة على حكومة لاتعير اهتماما باطفالها اللعنة على كراسيهم ولن اقول اللعنة على ضمائرهم فضمائهم مستهترى ةميتة
ااااه
وما اكبرها من ااااه
بارك الله بك ايها الزميل الزاغيني الرائع لهذه التغطية ونامل ان ينتبه احدا منهم لماساة وطن باطفاله وايتامه وارامله ومرضاه
تحياتي لك ودعواتي بالصحة والشفاء لجميع المرضى

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 25/12/2010 21:28:44
الاخ العزيز الاستاذ علي الزاغيني

شكرا على حضورك ومن معك من الاخوة النوريون الذين شرفونا بحضورهم الانساني البهي والذي كان لتواجدهم الاثر الكبير في اعماق اطفال حرموا من رغد وراحة العيش الطبيعي الذي يتمتع فيه اقرانهم ...

هنا لابد لي ان اوضح ومن خلال صفحتك الناصعة البياض انسانيا ما يلي ... ان عدد المصابين بمرض الثلاسيميا في العراق وحسب احصاءات منظمتنا المهتمة بهذا المرض ولغاية عام 2010 هو (15000) تقريبا ... وهم يعانون المآساة المستمرة في عدم توفير العلاجات الحديثة لهم واهمها دواء (الاكسيجيد) بالاضافة لعدم شمولهم بشبكة الحماية الاجتماعية والتي تقدر ومع الاسف ب (50) خمسون الف دينار... وياله من مبلغ كبير ...!!!

بحب اخوي يسرني ان اعرج على تعليق الاخ العزيز صباح محسن جاسم واجيب حول استفساره المكرر حول دعوتنا لوزارة الصحة بحضور ممثلا عنها ...
اقول نعم تم توجيه دعوة رسمية الى مكتب وزير الصحة وسلم الى سكرتيرته الخاصة (الاخت ام احمد) على شكل بطاقة دعوة تعلم الوزير بالحضور او من ينوب عنه متفضلا ... ولكن كمنظمات مجتمع مدني لنا معاناتنا وتقاطعاتنا مع اغلب المؤسسات الحكومية بسبب وهنهم وامور اخرى قد شرحتها في موضوع سابق من خلال تعليقاتي ونداءاتي ... وانا بالتأكيد لا اتحرج من وزير سلم كرسيه او وزير على قيد الخدمة .. فكما يعرفني الجميع لا اتحرج في قول الحق ولا اخشى من قوله فهكذا نذرت حالي مرضاة لله جل في علاه اولا ولضميري الذي اعرف ...

اشكر اخوتي وزملائي الذين حضروا ومنهم كاتب السطور بتغطيته الكريمة والاخ العزيز الاستاذ راضي المترفي رغم وفاة(خاله) الذي صادف يوم الحدث وكذلك الاخ العزيز الشاعر المبدع جبار عودة الخطاط الذي القى قصيدة رائعة متفضلا ابكت الحضور بالاضافة الى تواجد الاخت العزيزة ثائرة شمعون البازي التي حضرت مبكرا ومعها ادوات رسم ولوحات بغية توجيه مرضانا ليعبروا برسوماتهم عن ما يعانوه ويوجهوا رسالة لكل من تخلى عن انسانيته .. وكان ذلك له الاثر الكبير في نفوس هؤلاء الاطفال الابرياء وفرحهم
الذي لا يوصف .. شاعرين بأنهم محط اهتمام ورعاية افتقدوها ويوجد من يشعر بمعاناتهم غير اهاليهم والمنظمةوكانت تلك اللحظات على اروع ما يكون انسانيا ... كذلك لايسعني الا ان اتوجه بعظيم شكري الى الاخ العزيز عبد الكريم ياسر على رأس كادر اعلامي لقناة السلام الفضائية لتغطية الحدث والذي اطرب اسماعنا بجميل كلماته ... وبمفردات انسانية راقية وكذلك اشكر الاخت العزيزة الشاعرة فرح دوسكي لحضورها والقائها قصيدة شعرية متضامة مع الحدث بروح المرأة العراقية الكبيرة بحنانها المعروف ... كذلك اسجل شكري للاخت النبيلة الاديبة سعديةالعبود لحضورها الانساني الرائع ومشاركتناالاجر والثواب ...

شكرا لك اخي العزيز مرة اخرى متمنيا لك التوفيق والنجاح والحفظ وعظم الله لك ولنا الاجر وجزاك خير جزاءه...

تحاياي ومودتي اخي المتقضل ...


جمال الطالقاني

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 25/12/2010 21:28:02
الاخ العزيز الاستاذ علي الزاغيني

شكرا على حضورك ومن معك من الاخوة النوريون الذين شرفونا بحضورهم الانساني البهي والذي كان لتواجدهم الاثر الكبير في اعماق اطفال حرموا من رغد وراحة العيش الطبيعي الذي يتمتع فيه اقرانهم ...

هنا لابد لي ان اوضح ومن خلال صفحتك الناصعة البياض انسانيا ما يلي ... ان عدد المصابين بمرض الثلاسيميا في العراق وحسب احصاءات منظمتنا المهتمة بهذا المرض ولغاية عام 2010 هو (15000) تقريبا ... وهم يعانون المآساة المستمرة في عدم توفير العلاجات الحديثة لهم واهمها دواء (الاكسيجيد) بالاضافة لعدم شمولهم بشبكة الحماية الاجتماعية والتي تقدر ومع الاسف ب (50) خمسون الف دينار... وياله من مبلغ كبير ...!!!

بحب اخوي يسرني ان اعرج على تعليق الاخ العزيز صباح محسن جاسم واجيب حول استفساره المكرر حول دعوتنا لوزارة الصحة بحضور ممثلا عنها ...
اقول نعم تم توجيه دعوة رسمية الى مكتب وزير الصحة وسلم الى سكرتيرته الخاصة (الاخت ام احمد) على شكل بطاقة دعوة تعلم الوزير بالحضور او من ينوب عنه متفضلا ... ولكن كمنظمات مجتمع مدني لنا معاناتنا وتقاطعاتنا مع اغلب المؤسسات الحكومية بسبب وهنهم وامور اخرى قد شرحتها في موضوع سابق من خلال تعليقاتي ونداءاتي ... وانا بالتأكيد لا اتحرج من وزير سلم كرسيه او وزير على قيد الخدمة .. فكما يعرفني الجميع لا اتحرج في قول الحق ولا اخشى من قوله فهكذا نذرت حالي مرضاة لله جل في علاه اولا ولضميري الذي اعرف ...

اشكر اخوتي وزملائي الذين حضروا ومنهم كاتب السطور بتغطيته الكريمة والاخ العزيز الاستاذ راضي المترفي رغم وفاة(خاله) الذي صادف يوم الحدث وكذلك الاخ العزيز الشاعر المبدع جبار عودة الخطاط الذي القى قصيدة رائعة متفضلا ابكت الحضور بالاضافة الى تواجد الاخت العزيزة ثائرة شمعون البازي التي حضرت مبكرا ومعها ادوات رسم ولوحات بغية توجيه مرضانا ليعبروا برسوماتهم عن ما يعانوه ويوجهوا رسالة لكل من تخلى عن انسانيته .. وكان ذلك له الاثر الكبير في نفوس هؤلاء الاطفال الابرياء وفرحهم
الذي لا يوصف .. شاعرين بأنهم محط اهتمام ورعاية افتقدوها ويوجد من يشعر بمعاناتهم غير اهاليهم والمنظمةوكانت تلك اللحظات على اروع ما يكون انسانيا ... كذلك لايسعني الا ان اتوجه بعظيم شكري الى الاخ العزيز عبد الكريم ياسر على رأس كادر اعلامي لقناة السلام الفضائية لتغطية الحدث والذي اطرب اسماعنا بجميل كلماته ... وبمفردات انسانية راقية وكذلك اشكر الاخت العزيزة الشاعرة فرح دوسكي لحضورها والقائها قصيدة شعرية متضامة مع الحدث بروح المرأة العراقية الكبيرة بحنانها المعروف ... كذلك اسجل شكري للاخت النبيلة الاديبة سعديةالعبود لحضورها الانساني الرائع ومشاركتناالاجر والثواب ...

شكرا لك اخي العزيز مرة اخرى متمنيا لك التوفيق والنجاح والحفظ وعظم الله لك ولنا الاجر وجزاك خير جزاءه...

تحاياي ومودتي اخي المتقضل ...


جمال الطالقاني

الاسم: ميلاد حامد
التاريخ: 25/12/2010 21:26:57
الاستاد والاخ علي الزاغيني بالك الله بك على هذه التغطية الجميلة والمحزنة بنفس الوقت وأنشاء الله تجد الرعاية من قبل ذو الشئن لاطفال العراق الذين يعانون من هذا المرض ومتأسف لدعوتي في ذلك اليوم ولن بسب التزامي بالعمل حال دون ذلك وحزين لعدم حضوري والله يعلم وتحية وتقدير الى الاستاذ جمال الطلقاني لرعايته وتقديم الهديا للاطفال المرضا فالف حب وتقدير لك أنسان يسعى من أجل الانسانية مع كل الاحترام والتقدير ... ميلاد حامد

الاسم: سعديه العبود
التاريخ: 25/12/2010 20:07:13
الاخ علي الزاغيني
بورك قلمك وانت ترسم آلم الاطفال الذين لا يعلمون ماذا يفعلوا اذا غاب الدواء عنهم فلا سبيل اليه .ليكن الله بعونهم وعون امهاتهم الحياري ,وليهدي الله اصحاب القرار بالتفكير بشكل عقلاني قبل الغامرة بأرواح الاف الاطفال .دام قلمك

الاسم: زمن عبدزيد الكرعاوي
التاريخ: 25/12/2010 19:44:55
لو كان اعمار هؤلاء المرضى تسمح لهم للاشتراك بالانتخابات والتصويت لانتبهت لهم الحكومة ولكن لا اعتقد ان لهم تاثير على سير الانتخابات لذلك لاحاجة للحكومة لهم لذلك لاتزعجوا وزير الصحة والحكومة فالامر لايستحق هذا الاهتمام وماذا يعني 15000 الف مريض . لنشيع الانسانية لوزارة الصحة وانا لله وانا اليه راجعون

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 25/12/2010 19:09:16
الاستاذ الواعي علي الزاغيني رعاه الله
تحية طيبة
اسعد الايام لقائي معك ومع النوريين في مهرجان النور
اتمنى ان تبقى حياتنا كلها مهرجانات
كلمات رائعة معبرة عن قيم نبيلة
وفقك الله لكل خير

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 25/12/2010 18:27:18
بارك اللة بجهود المخلصين الذين واصلوا الليل بالنهار في خدمة قضية انسانية لاعداد كبيرة من المصابين بهذا المرض اللعين وتسليط الضوء على القصور الكبير في عمل الوزارات المختصة ... نثمن جهود السيد جمال الطالقاني وجميع الاخوان واخص بالذكر الاستاذ علي الزاغيني

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 25/12/2010 17:58:07
أثمن من الأعماق هذه الجهد
وها هو يثمر رغم المصاعب والمصائب !!
---
خالص التحية للإعلامي المرموق الزاغيني ولجميع الأعزاء ممن معك والذين يعملون بإيثار ونبل

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 25/12/2010 08:40:36
الأعلامي الناشط الأستاذ علي الزاغيني ومن خلاله الى الأخوات والأخوة في جمعية الأيثار الأنسانية المحترمين
احييكم جميعا واشدد على اياديكم .. سؤالي : هل تم توجيه دعوة الى المعنيين في وزارة الصحة وهل لديكم ما يوثق ذلك ؟ انا لا اشكك في موضوعة النوايا ولكن اتمنى علي الجمعية ان توجه دعوتها بكتب صادرة .. ومعرفة الجهة التي تستلم مخاطبات الجمعية.
اما الأعتماد على الأعلان فحسب لا اظن سيكون له ذلك الوقع الأيجابي.
كما اتمنى على الأخوة الزملاء طرح ملاحظاتهم دون تجريح - فما شأننابـ " ... مع علمي انه في ساعاته الاخيرة على كرسي الوزارة ." وللعلم الحال ستبقى ذاتها بجديد او سواه ذلك لأن هناك آلية ينبغي اعتمادها في متابعة دوائر الدولة.
آمل لجمعية الأيثار ومثيلاتها من نوادر مؤسسات المجتمع المدني بالتقدم والدعم المضطرد في شخص رئيسها المبدع والمتميز بخدمة الطفولة في بلدنا الجريح والناهض.

و " ...

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 25/12/2010 06:21:38
ثق بالله ياسيدي الكريم ، لا اجد سوى الدعاء النقي الذي ادعو به ربي ان يوفقكم ويحفظكم لنا .

جزاك ربي كل جزاء

الاسم: يعقوب يوسف عبدالله
التاريخ: 25/12/2010 05:33:54
لعل هذا الصوت او هذه الصرخة او النداء تفلح مع الوزير الجديد لتفتح آفاق لهؤلاء المرضى...
انا اعرف السيد جمال الطالقاني لايدخر اي مجهود في سبيل مرضى الثلاسيميا...
تحية من الاعماق لكل من يجتهد في سبيل اسعاد الاخرين ...
ولك ايها الزاغيني كل الحب...
تحياتي
يعقوب

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 25/12/2010 05:09:07
بوركت هذه المساعي الخيرة من قبل الطالقاني الطيب وبوركت اخي علي على تغطياتك الرائعة

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 25/12/2010 01:22:52
الاخ الطيب علي الزاغيني
تحية لكم جميعا وانتم تنثرون الفرح في قلوب الكثير ممن اتعبتهم الحياة ومصارعة المرض
دمتم بخير ونجاح
دعائي بالعافية لكل مرضانا




5000