..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من ذاكرة المدينة عاشوراء الحسين وتاريخ ((المواكب الحسينية في مدينة الناصرية

الحلقة التاسع والعشرون.

  

لم تكن نشأة الشعائر الحسينية بالشكل المتعارف عليه حاليا,بل كانت مجرد شعائر رمزية عمل الزمن والإحداث على تطويرها بالشكل الذي نراه اليوم,, تعود أقدم المؤشرات التاريخية على نشوء تلك الشعائر إلى ما كان يقوم به المناصرون لأهل البيت عليهم السلام,, إلى كربلاء الشهادة والتجمع حول قبر الحسين(ع) وخاصة يوم العاشر من محرم الحرام. من كل عام لإظهار الندم وطلب المغفرة لتقاعسهم عن نصرته في واقعة ألطف الأليمة,, وبحسب مصادر تاريخية موثقة ,فان المختار بن يوسف الثقفي الذي قاد حركة التوابين, ورفع شعار بالثارات الحسين كان أول من أقام العزاء الكبير في داره في الكوفة, للندب على سيد الشهداء وأبي الأحرار الحسين(ع) بمناسبة يوم عاشوراء وانه أرسل بعض النادبات إلى شوارع الكوفة للندب على الحسين وكان ماقام به التوابون أول حركة مقاومة ضد الحكم الأموي الحاقد على الدين الإسلامي الحنيف,, وهم يصرخون بالثارات الحسين؟؟

أما الدينوري فقد أشار إلى مثل هذه الاحتفالات التي أقيمت يوم عاشوراء , والتي جاءت على شكل ندب ونياحة على مقتل ريحانة رسول الله صلى الله عليه واله وأهل بيته وأنصاره البررة الذين روت دمائهم الطاهرة أرض كربلاء الشهادة,,

فان الشيعة الأوائل كانوا يتجمعون عند قبر الحسين (ع) لإقامة العزاء والبكاء على المصيبة التي حلت على الإمام المظلوم,,غير إن تلك الاحتفالات والتجمعات لم تكن عادات راسخة ذات شعائر غير وطقوس دينية ثابتة , وإنما كانت مجرد تجمع عدد من الأتقياء والموالين لأهل البيت (ع) وحيث ينشد احد الشعراء قصيدة في رثائه وتقديم العزاء والسلوى لفاطمة الزهراء (ع)

              (بني أحمد قلبي لكم يتقطع...... بمثل مصابي فيكم ليس يسمع)

وكان الناشئ حاضرا فلطم لطما عظيما على وجه وتبعه المزوق والناس كلهم اشد الناس في ذلك ثم المزوق.. ثم ناحوا بهذه القصيدة في ذلك اليوم إلى إن صلى الناس الظهر وتقوض المجلس.. وقد تطورت النياحة إلى قراءة (مقتل الإمام الحسين ع) الذي اوذيع بمذياع الجمهورية العراقية في عهد الزعيم الوطني عبد الكريم قاسم رحمه الله

فاليوم تختلف المواكب الحسينية في مدينة الناصرية اختلاف كبير عن الماضي,, يذكر لنا خادم الحسين (ع) أموري الحاج مرهون ابن مؤسس موكب لواء الناصرية سنة 1920 م قال في السابق كان يستخدم الموكب السلاسل ؟ والشعرات الحسينية التي تنطلق من جامع أبو سدره في محلة السيف كون موكب اللواء يجمع أبناء الناصرية القدماء والمؤسسين الأوائل للموكب أمثالب .. سيد حسين احمد الموسوي,, والحاج حبيب الصباغ,, والحاج جاسم الاعسم.. والحاج خليل,, ويوسف الحلاق ,, وعلي الاشرح ,, وميران شيال العلم.. ومجيد طخماخ ,, والحاج حسين الكعكجي,, وغيرهم من الخدمة والموالين لأهل البيت (ع)وبعد رحيلهم من الدنيا أصبحت مهمة موكب ألواء صعبة جدا بسبب الأجهزة الأمنية التي كانت تتربص وتتجسس ولها عيون في محلة السيف؟؟ لكن لن تنقطع المجالس الحسينية في جامع أبو سدرة ووقفنا موقفا بطوليا ضد كل المنافقين والحاقدين على الحسين (ع) حتى جاءت سنة 1997 م هيمنت بعض المنافقين على الجامع وعلى اثر هذا تقنا موكب اللواء إلى دار والدي المرحوم مرهون الحداد في منطقة الشرقية (أم العزاء) تاريخ المواكب الحسينية معروف وشيق في مدينة الناصرية رغم الاضطهاد ألبعثي الذي مارسته السلطات العفلقية ضد الشيعة في الناصرية والعراق والناصرية خصوصا لقد كانت سياسة العصابات الحكومية مروعة لنا أعدموا الخدمة والشباب وسجنوا النساء والأطفال ؟؟ ونحن مستمرين في العزاء الحسيني(ع) وبعد ما فتح الله على الشعب العراقي المظلوم والإطاحة بنظام صدام المقبور,, فتحت أبواب الحرية لجميع المواكب الحسينية لإقامة العزاء لكن نطلب من الإخوة الأعزاء ا لحفاظ  على الشعيرة بالخلق والنهج الصادق لأهل البيت (ع) لانريد بدع وتقاليد ما انزل الله بها من سلطان نريد الطريقة القديمة وتطويرها على النهج الصحيح والهادف لتجديد الثورة الحسينية الخالدة ,,

  

  

  

حيدر عبد العباس الموسوي


التعليقات

الاسم: حيدر عبد العباس الموسوي
التاريخ: 25/12/2010 09:03:44
شكرا للمتابعة وتقبل تقديري العالي.......ونشكركم

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 23/12/2010 15:57:06
بارك الله فيك سيدنا الجليل دم لي وتقبل مودتي ودعائي




5000