..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


في غيابكَ

سوزان سامي جميل

 

 

في غيابكَ

 أنفث آهاتي ريحاً

لاتكفُّ عن الصرير

ويطرقُ الشكُ بابَ خافقي

ويثيرهُ حدَّ الجنون

 

في غيابكَ

يتسللُ الخوفُ إلى دواخلي

كأسرابِ نحلٍ هائج

فأرتمي في أحضانِ الغيرةِ

كطفلةٍ تثيرها التوافه

ويحتويني

ذلك الألمُ المعتقُ

فأشربُ منهُ دونَ إرتواء

لينخرَ المساماتِ

في أعماقي

ويصلبَ الفؤادَ في صدري

فيكويني ,

فمذْ عرفتكَ , ياقِبلتي

صادقتني الدموعُ

وهجرتني الأفراحُ

وبرُدتْ شرايينُ قلبي

وأصابَ شمسيَ الكسوفُ

لأنني ,

أتضورُ جوعاً لعينيك

وظمأً , لقطراتِ العسلِ الماطرِ

من جبينكَ الندي

فأُصلي في محرابِ شوقي إليك

لألتقيك

فأنا,

مهووسةٌ بكَ

وأسيرةٌ لمبسمِ ثغركَ الحبيب

 

في غيابكَ

أيها الدائمُ الغياب

ينوءُ قمري تحتَ كاهلِ لياليك

فأجمعُ الآمالَ في منديليَ الصغير

وأطرزهُ  بالنرجسِ الأبيض

وأرقصُ , وأرقصُ , وأرقصُ حتى الثمالة

وأشدوَ حتى الذوبان

وأنتظركَ ياغائبْ , وأيوبٌ معلمي

فهلاّ كسرتَ الصبرَ وأتيتني

غارقاً في الشوقِ

وعائداً بأزماننا المهاجرةِ

وعشقنا البعيد ؟؟

 

 

 

 

سوزان سامي جميل


التعليقات

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 06/01/2011 20:18:04
د.عبد اللطيق الجبوري المتألق شخصاً وحرفاً
أسعدني رأيك في كلماتي وأشكرك جداً على هذا المرور المعطر.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 06/01/2011 20:15:26
المبدع لوران خطيب كلش
من دواعي سروري أن يوافق هذا النص ذائقتك الشعرية. أشكرك على مرورك الكريم.

الاسم: د.عبداللطيف الجبوري
التاريخ: 06/01/2011 18:26:54
الاديبه المتمكنه سوزان....اطربينا اكثر واكثر...هذا الشدو الرائع ...تحية لك

الاسم: لوران خطيب كلش
التاريخ: 31/12/2010 23:14:35
الأخت الشاعرة الغالية سوزان سامي جميل

سيدت الكلمة الرقيقة

نص جميل أعجبني.....

لكي محبتي. لكي كل الألق...

عام سعيد . سورية . القامشلي
لوران خطيب كلش


الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 28/12/2010 23:36:02
الأخ والشاعر المبدع تحسين
نورت صفحتي بألق مرورك العذب . أشكرك على هذا الإطراء الجميل , كلماتك هي الي تختزل الشعر وتحتويه . دمت للكتابة ولمحبيك .

الاسم: تحسين عباس
التاريخ: 28/12/2010 19:45:55

العزيزة / سوزان ...

لم تتركي لي شيئاً التقطه فاتغنى به فالنص متعلق بنفسه كتعلق الطفل الرضيع بامه..

فآلامك المعاتبة للغياب ارخت سدول تعقيبي بالانبهار ..

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 28/12/2010 01:03:46
الأخ الشاعر المبدع شينوار
كل عام وأنت قي ألق دائم ومحط إعجاب الجميع , وشكراً لله الذي نجاك من ذلك الحادث المقيت . شكراً لمرورك العذب ودمت للكتابة ولمحبيك.

الاسم: شينوار ابراهيم
التاريخ: 27/12/2010 11:14:00
اخي الغالية سوزان سامي جميل

بوح شفيف وهمس رقيق
عيد سعيد
وكل عام وأنتم بألف خير ..
اخوكم
شينوار ابراهيم

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 23/12/2010 07:47:20
أستاذي الشاعر المتألق جلال جاف
يالروعة ماخطت يداك من سمفونية شعر , فلقد أجبرتَ قصيدتي على الركوع في معبد كلماتك وشعرك السامي . أدام الله لي اطلالتك العزيزة ودمت للشعر ولمحبيك .

الاسم: جلال جاف
التاريخ: 23/12/2010 03:13:27

في غيابكِ

في غيابك زرقاء,
تتجرد الالوان كلها
من عطر الشمس
وتابى الشمس
ان تعانق الزهور
فتنسحب تاركة
وراءها الظلام
والبرد والصقيع.
في غيابك
تنسحب الغيوم
الى البحار الزرقاء
وتابى ان تمطر
على الخواء الشامل.
في غيابك
تهب رياح الفناء
على شوارع المدينة,
وتقف الحياة
في منتصف الطريق,
ويغطي الرماد
اوراق الشجر الخضراء
وتموت الجذور
ويحتضر الندى.
في غيابك
زرقاء
تنتهي
بواعث العشق
في اجنحة الفراشات
لتنتحر في نار الوحدة.
في غيابك
يستبيح الليل
بقايا قلبي
ويأكل النهار
بقايا وجهي,
ويتآكل دمي.
في غيابك
زرقاء
تبكي النيازك
وتنوح الجدران
وتتوقف الطيور عن الطيران
إذ لا سماء
لا فضاء.
يا آخر نقاء
أتشبث به
قبل موتي,
آخر لون
اتكفن به
في قبري.
في غيابك
زرقاء
تنتهي الأشياء كلها
إلا عينيك.
أحبك
زرقاء
أحبك...
_____________

فأجمعُ الآمالَ في منديليَ الصغير

وأطرزهُ بالنرجسِ الأبيض

وأرقصُ , وأرقصُ , وأرقصُ حتى الثمالة
_____________
الشاعرة المتالقة والقاصة البارعة سوزان سامي جميل.
في هذة القصيدة اثبت قلمك الذهبي مرة اخرى قدرته الفائقة على خلق الروائع.ادام هذا القلم.
تقديري الكبير وتحياتي


الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 23/12/2010 00:24:28
الأخ ناصر علال
شكراً لمرورك الكريم ودمت للكتابة .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 23/12/2010 00:22:06
سيدي وشاعري الكبير فائز الحداد
قلت في نفسي حين رأيت تعليقك:
هل فائز الحداد عندنا , يامرحباً يامرحبا!!
ياسيدي الجليل , إذا كنت أنا أحلق في عالم الشعر , فأعلم بأنك الشعر ذاته. فروعة كلماتك لا حدود لها وأجنحتها تسد الفضاء لوسعها . شكراً لك ودمت لمحبيك .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 23/12/2010 00:17:25
الشاعر المبدع والمحبوب سعود الأسدي
أفرحني مرورك على صفحتي المتواضعة وأنت شاعر كبير , تنحني الكلمة بإجلال لروعة قلمك . أشكرك على كلماتك الشعرية الجميلة, ودمت للشعر ولمحبيك .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 23/12/2010 00:12:22
الغالية الرقيقة والمبدعة إلهام زكي
كان رحيق صفحتي يتوق لنحل قلمك الرائع . لا حرمتني الالهة من مرورك العزيز . شكرا لك ودمت لمحبيك.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 23/12/2010 00:07:23
الحبيبة الشاعرة رؤى زهير
لقد رأيت تعليقك لتوي حيث أن الأحبة في النور قد تأخروا في نشره كما فعلوا الشئ ذاته مع تعليق الأخت إلهام. على اية حال فنورك يسطع في كل وقت ومكان. مرورك بالنسبة لي ينبوع ماء عذب رقراق لاأرتوي منه ماحييت . أشكرك ياغالية على تعليقك الجميل ودمت لمحبيك .

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 22/12/2010 09:17:01
وهذا دارمي لناصرحكيم سقط سهوا عن الأنتظار

يقول


ياروحي بله أشلون ---- وشتالي وياج
بعد الثلث حطات ------ وأنتي برجه أهواج


أشلون أنتظار هذا أكو أنتظار أبلغ من هذا الأنتظار

شكرا

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 22/12/2010 09:10:54
صباح الورد
قصيده رائعة ولسان حال كل العشاق الصادقين
بس والله أنا عن نفسي حتى هذه اللحظة
لم أصادف بالدنيا شخص واحد أستحق دموعي
وأنتظاري وشعري أي والله ولو خليت قلبت
أنا أقول ماصادفت ولا أقول ماكو


كما يقول الراحل داخل حسن


بس ولعونه ومشوا ----- حك العرفناهم
تسعر ولاتنطفي -------- نيران فركاهم


أما الراحل ناصرحكيم


فيقول



حسبالي أنه أتوفون ----- سهر الليالي
تالي أطلعت بذات -------- ما الك تالي

((حشاكم ياسوزان وحشى كلمن يمر هنا من البدذات)


مومشكله ننتظر عسى الله يرزقنا بالاخره بحورية من حور الجنه

بس الزميل غفار عفراوي بالسياره من ذهبنا لكربلاء وكان فيها الصائغ خلال مهرجان النور الخامس

قال لي الزميل غفار عفراوي أبشر بالنار ياناصرعلال زاير لأنك تغني ريفي وتعشق المطربين فلان وفلان

بعد بشرني غفار بالنار عود أنه أيست من أنتظار الدنيا
قلت عسى بالأخرة يرزقني الله بحبيبه حلوه حوريه
همات الزميل غفار كطع ضني حتة من الاخره وهمات بعدني منتظر

الدارمي الي هذا

أيست من دنياي ----- البيه خطار
بطلت من الحور------- بحضك يغفار





تحياتي للعزيزة سوزان وتحيات عائلتي لهابالأجماع

ناصر علال زاير---- الناصرية

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/12/2010 04:05:55
في غيابكَ

أيها الدائمُ الغياب

ينوءُ قمري تحتَ كاهلِ لياليك

فأجمعُ الآمالَ في منديليَ الصغير

وأطرزهُ بالنرجسِ الأبيض


يا للجمال أيتها الشاعرة ..
دام بهاؤك وأنت تحلقين في عالم الشعر بأجنحة ماسية ..
تقبلي مروري وتحاياي الشاعرة المبدعة سوزان سامي جميل .

الاسم: سعود الاسدي
التاريخ: 22/12/2010 03:39:15


الشاعرة الأديبة
الرقيقة الحبيبة
سوزان سامي جميل

تحياتي وأحلى امنياتي
وبعد

لِشعرِكِ يا سوزان كم يخفق القلبُ
وكم نزهر الأشواق في الصدر والحبُّ
وأقرأه جهراً بكل جوارحي
فأشعر كم يحلو ترقرقه العذبُ
بعثت إليك الشكر شعراً وإنها
لتعجز عن شكري المحابر والكتْبُ

باحترام ومودة وإخلاص
سعود الأسدي

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 21/12/2010 22:23:29
أستاذي الرائع أدونيس حسن
علمني حرفك بأني لازلت أجدف بقارب كلماتي على ضفاف الشعر , فقصيدتك المتوجة بالأحجار الكريمة أنارت صفحتي وأكسبتها التباهي . أسعدني ردك الجميل ومرورك الأجمل .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 21/12/2010 22:17:25
أستاذي الجليل سامي العامري
أيمكن للشمس أن تبدي اعجابها بالنجوم ؟ أنت ياسيدي شمس في عالم الشعر وأنا لست إلا نجمة تستمد ضياءها من أبداعك وروعتك . أسعدني مرورك ودمت للشعر ولمحبيك .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 21/12/2010 22:14:54
الرائع العزيز فراس حمدي
جميلة كالمعتاد هي اطلالتك على صفحتي . أنا ياعزيزي لم أغب عن النور اطلاقاً لكني أرسلت هذا النص منذ زمن بعيد وكررت ارساله لكنهم لم يجيبونني حتى مللت , وطبعا هذه ليست المرة الاولى التي يهملون فيها رسائلي ولا أدري لماذا, ربما لكثافة المشاركات !!!! الله أعلم . لكن ما يحزُّ في نفسي هو أنني أرسلت الفيدو كليب مع القصيدة في كل مرة لكنهم نشروا القصيدة وحدها!!!! عتابي ومحبتي للأخوة العاملين بجهود استثنائية في هذا الموقع الحبيب .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 21/12/2010 22:05:14
الشاعرة المتألقة فاطمة الفلاحي
لمرورك سيدتي طعم العسل الصافي ونكهة الريحان . أشكرك ودمت لمحبيك .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 21/12/2010 22:03:22
العزيزة الغالية د. أسماء
جميل أن تهبين اهتمامك لقصيدتي , لكن ما أستغرب منه هو أن تكونين جارتي ولاأراك إلا في موقع النور ؟ أقول ذلك وأشهّدُ عليك الصديق الشاعر سامي العامري ليكون حكماً بيننا. لولا محبتي لك لما عاتبتك ياغالية . دام لصفحتي مرورك عليها وليرزقني الله مارزقها من اهتمامك .

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 21/12/2010 21:58:21
عزيزي علاء سعيد
قراءتك لقصيدتي هي من الهدايا الثمينة التي أحسد تفسي عليها , وتعليقاتك الجميلة تضفي على كلماتي عذوية من نوع خاص . دام مرورك على صفحتي .

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 21/12/2010 21:37:47
في غيابكَ

يتسللُ الخوفُ إلى دواخلي

كأسرابِ نحلٍ هائج

فأرتمي في أحضانِ الغيرةِ

كطفلةٍ تثيرها التوافه
ـــــــــ
نص جميل وبديع يشد القارئ لهذا الحب الكبير الذي لا يخلو من الحزن العميق
مودتي / الهام

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 21/12/2010 21:37:25
في غيابكَ

يتسللُ الخوفُ إلى دواخلي

كأسرابِ نحلٍ هائج

فأرتمي في أحضانِ الغيرةِ

كطفلةٍ تثيرها التوافه
ـــــــــ
نص جميل وبديع يشد القارئ لهذا الحب الكبير الذي لا يخلو من الحزن العميق
مودتي / الهام

الاسم: رؤى زهير شكــر
التاريخ: 21/12/2010 21:05:07
تراقص حروفكِ سيدتي نجوم الألق في فضاء الكلماتِ..
فترسمين أقواس الإبداع على أكتاف السماء..
دُمتِ للألق عنوانه الدائم..
رؤى

الاسم: أدونيس حسن
التاريخ: 20/12/2010 22:38:22
علمني غيابك ...
أن الوحدة لا تتجزأ وهي تصفع الحضور براحة العزلة
وأنني لم أكن أكثر من ظلك في مساء اللقاء
وأن من الممكن أن يشرق الفجر ولكن دون أن تلمع حبة الندى بذهب الشروق
علمني غيابك ...
كيف يكون الصمت أعلى ضجة من صوت الكلام
وأن ضربة شمس الاحتمالات واقعة على رأسي بين مفارق الطرقات
قبل أن أرى رأس النخيل وهو ينحني فوق الواحات
علمني غيابك ...
أنني بساتين نعناع... سحبت رداء لونه وبهاء وجه رائحته أيدي المسافات
وأن السنابل لا تنحني بعد أن غادرتها حبات الابتسامة من عينيك
علمني غيابك ...
أنني لست أكثر من شجرة بلا لون
لا يتوقف تاجها عن التسلق إلى سماء السخرية
ولا يكف جذرها عن السفر بعيداً في أرض البكاء
وأن أبقى أطرح أكثر من سؤال
هل سيتوقف نبضها في قلبي
وهي بلا أوراق
وهل سيأتيها الخريف

علمني ...
أنني لست أكثر من زبد من أمواجك
ترتاح الشواطئ من ثقله
عندما يجلس حضور الغياب بين صخور بعدك

وعلمني كل فراغ الألوان من لونها
والوقت من عقارب الساعة وهي تسابق الريح في السكون
وكيف يكون العتق من كل شيئ
إلا العبور على جسر الغياب إليك

تقديري

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 20/12/2010 18:38:33
في غيابكَ

أيها الدائمُ الغياب

ينوءُ قمري تحتَ كاهلِ لياليك

فأجمعُ الآمالَ في منديليَ الصغير

وأطرزهُ بالنرجسِ الأبيض
---
هذا هو بيت القصيد !
لي ثقة بأن المبدعة سوزان سامي جميل ستستمر في شد القارىء بغريب القول , جميلهِ !
تحيات وأمنيات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 20/12/2010 18:10:59
في غيابكَ

أنفث آهاتي ريحاً

لاتكفُّ عن الصرير

ويطرقُ الشكُ بابَ خافقي

ويثيرهُ حدَّ الجنون
وانا اقول لمذا هذا الغياب عن محبيك في النور ايتها الفاضلة النقية سوزان سامي جميل مااروعك دمت

حياكم الله من ذي قار سومر

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 20/12/2010 14:54:32
سيدتي المكرمة الشاعرة سوزان

نص لايخلو من الحزن الشفيف ، مكثفة صوره بالانتظارات والوجع اللذيذ
دمت بالف خير ايتها السامقة

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 20/12/2010 13:51:36
من الجميل أن أبدأ يومي مع التنهدات الشفيفة للجارة العزيزة الأديبة سوزان سامي جميل.

أتساءل: كيف يكون الانسان محباً ويرضى أن يرى عبرات في سحابات رفيقه؟!

سلامي وتقديري

أسماء

فأجمعُ الآمالَ في منديليَ الصغير

وأطرزهُ بالنرجسِ الأبيض

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 20/12/2010 10:20:31
كل مرة تزف الامال الينا الهديا مثل الاحلام كالسراب حين ننتظر قدوم ما تاقت اليه القلوب و انبعثت فيه التنهدات كالنثف حين تطير اوراقنا بعد ان تمس اطرافها النيران .

السيدة سوزان كانت كلماتكِ تحمل الحرقة في قعر الجوف

تحية لابداعكِ حين يلامس القلم




5000